أجرى لاعبو برشلونة اليوم الثلاثاء مرانهم استعدادا لمواجهة فالنسيا غدا في إياب نصف نهائي بطولة كأس ملك إسبانيا لكرة القدم.

وغاب المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عن التدريبات، نظرا لأن اللاعب يحصل على قسط من الراحة في منزله بعد أن خضع صباح اليوم لجراحة من أجل تفتيت حصوات الكلى.

ولن يتمكن ميسي، الذي يعاني من حصى في الكلى منذ ديسمبر الماضي، من المشاركة في مباراة غد التي سيحل فيها البرسا ضيفا على فالنسيا في ملعب ميستايا.

وكان لقاء الذهاب قد انتهى الأسبوع الماضي بفوز برشلونة بسباعية بيضاء، لذا فإن النادي ضمن بشكل كبير التأهل إلى النهائي.

ومن المنتظر أن يقوم مدرب البرسا، لويس إنريكي، بمنح راحة لأبرز لاعبيه غدا حيث قام في تدريبات اليوم باستدعاء عدد من لاعبي الفريق الرديف: سيرجي سامبر وجيرارد جومباو وويلفريد كالبتوم وخوان كامارا ودانييل روميرا، ويعتقد أنهم سيكونوا ضمن قائمة مباراة فالنسيا.