يحل الزمالك مساء اليوم الأحد ضيفاً على فريق وادي دجلة في الجولة 18 من لدوري الممتاز.

ويدخل الزمالك المباراة مفعماً بالأزمات التي حلت بالفريق عقب خسارته الجولة الماضية أمام الأهلي بهدفين دون مقابل، الأمر الذي تسبب في إقالة مدرب الفريق أحمد حسام ميدو، ومساعده حازم إمام رئيس جهاز الكرة.

لكن الأمر لم يتوقف عند إقالة ميدو وتصعيد محمد صلاح المدرب العام لمنصب المدير الفني بشكل مؤقت، حيث دبت أزمة كبيرة بين رئيس النادي مرتضى منصور والمدرب السابق، انتهت بتبادل الاتهامات بين الطرفين، بدءاً من الفوز بالسحر والتعامل مع أحد الشيوخ، وصولا الى شرب المسكرات والعمالة.

ووسط كل هذه الأزمات طالب مرتضى منصور لاعبيه بالفوز في المباراة، وعدم الاستماع للأصوات التي تقول أنه تدخل لاستبعاد بعض اللاعبين في المباريات.

ويسعى الزمالك لاستغلال تعادل منافسه الأهلي - متصدر جدول الترتيب برصيد 39 نقطة - السبت مع طلائع الجيش لتقليص الفارق الى 5 نقاط فقط، حيث يحل الزمالك ثانياً في الوقت الحالي برصيد 31 نقطة.

ومن المنتظر أن يبدأ الزمالك المباراة بتشكيل مكون من:

أحمد الشناوي وحمادة طلبة وعلي جبر وأحمد دويدار ورمزي خالد ومحمد كوفي ومعروف يوسف وعمر جابر ومحمود كهربا وأحمد حمودي وباسم مرسي.

لكن مساعي الزمالك تصطدم بفريق دجلة الذي أعاد ترتيب صفوفه في الفترة الأخيرة بالتعاقد مع المدرب الفرنسي باتريس كارتيرون والذي أعاد تحقيق بعض النتائج الإيجابية للفريق مؤخراً، حيث فاز على الاتخاد السكندري 3-1، وكان قبلها فاز على الداخلية والاسماعيلي وتعادل مع الشرطة.

وتشهد المباراة الظهور الأول للمهاجم الفرنسي المخضرم فلوران مالودا الذي دعم صفوف دجلة خلال فترة الانتقالات الشتوية الأخيرة، وهو الأمر الذي يهدد دفاعات القلعة البيضاء.