تراجع المنتخب المصري عن إضافة المباراة الودية له أمام بوركينا فاسو في الأجندة الدولية للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".

وسبق ليالاكورة أن نشر تقريرا عن تأثير إضافة ودية بوركينا في تصنيف  الفيفا، بعد أن أكد اتحاد الكرة المصري عبر موقعه الرسمي إضافة المباراة  كودية رسمية. (طالع من هنا)  

وأكد أسامه نبيه المدرب العام لمنتخب مصر في تصريحات هاتفية ليالاكورة، على  عدم اضافة المباراة في أجندة الفيفا في ظل عدم الاستفادة منها في التصنيف.  

وقال مدرب المنتخب: " لن نضيف المباراة في أجندة الفيفا لعدم جدوى الأمر،  سنسعى للاكتفاء بالاستفادة الفنية فقط من المباراة ".  

وستؤثر ودية بوركينا بالسلب على تواجد المنتخب المصري قي تصنيف الفيفا، حيث  أن فوز الفراعنة سيضيف للفريق نقطة واحدة فقط، بينما سيتم خصم 19 نقطة حال  التعادل، و29 نقطة في حالة الهزيمة.  

وأضاف نبيه: " طالما أن المباراة ستؤثر بالسلب حال التعادل أو الهزيمة، ولا تأثير قوي لها حال الفوز فلا داع لإضافتها ".  

وسيكون لتصنيف الفيفا تأثيرا مباشرا على قرعة تصفيات كأس العالم 2018 في  روسيا، حيث سيتم تصنيف منتخبات أفريقيا قبل القرعة على أساس ترتيب الاتحاد  الدولي.  

واختتم قائلا: " سنقوم بالتنسيق مع اتحاد الكرة من أجل عدم إضافة المباراة في أجندة الفيفا، وأؤكد على عدم إضافتها لأننا بحاجة لكل نقطة في التصنيف  ".  

الجدير بالذكر أن منتخب مصر سيلتقي وديا مع بوركينا فاسو يوم 27 فبراير الجاري استعدادا لمواجهة نيجيريا في تصفيات أمم أفريقيا 2017.