كشف ضياء السيد المدير الفني للاتحاد الاماراتي لكرة القدم والمدرب العام السابق لمنتخب مصر عن كيف تحرر محمد النني في الفترة الأخيرة حتى انتقل لأرسنال الانجليزي وامنية محمد صلاح لاعب روما في ايطاليا.

وحل ضياء السيد ضيفا على "يالاكورة" من أجل الحديث عن أزمة النادي الاهلي والمدرب الجديد والفارق بين العمل في مصر والامارات بجانب بعض الامور الخاصة باللاعبين المحترفين والنجوم التي تدربت تحت يده.

وأشار السيد في تصريحاته عن النني قائلا "تأخر صفقة انتقال النني لأرسنال في يناير الماضي كانت بسبب بعد التفاصيل في بنود التعاقد الخاصة بقوانين الدوري الانجليزي وليس لأي سبب أخر".

وتابع "قبل 10 شهور كان هناك متابعة للنني من فريق الكشافين الخاص بأرسنال بتعليمات من فينجر تمهيدا للتعاقد معه، وساعد النني تطوره في ذلك الوقت وتسجيله للأهداف ومشاركته المستمرة مع بازل".

وأضاف "النني حقق بطولات مع بازل ولعب في كل البطولات، تحرر النني في اوروبا بعد رحيل صلاح عن بازل لتشيلسي، هذا ساعده لكونه اصبح يعتمد على نفسه بشكل أكبر بجانب تعلم اللغة الانجليزية بشكل جيد".

وأكمل "تحدثت مع النني كثيرا بعد انتقاله لأرسنال بالتأكيد، كان مبهورا بكل شيء منذ يومه الاول في ملعب الامارات، نصحته بأن لا يخاف حتى لا يجد نفسه خارج انجلترا بعد اسبوع واحد، وهذا ما حدث في اول مشاركة له مع ارسنال، كان ثابتا وقويا داخل الملعب".

وعن محمد صلاح تحدث ضياء السيد قائلا "الجميع في مصر عندما يشاهد روما فهو يشاهد محمد صلاح فقط في الملعب ولا ينظر لحالة باقي اللاعبين او المنافسين، صلاح لاعبا ضمن مجموعة".

وأشار "سباليتي حاليا يغير طريقه صلاح ومركزه من أجل ان يتطور، ومن يقول انه لا يتألق تحت الضغط فسبق وأن قدم مستوى رائع في مباريات كبيرة".

واختتم "صلاح لم يحصل على فرصته كاملة في تشيلسي، كان يجب أن يأخذ وقت أطول لكي يتألق في الدوري الانجليزي، وهو حاليا رغبته وهدفه ان يستمر لموسمين اخريين مع روما من اجل الاستقرار".