أعلن الاتحاد النيجيري لكرة القدم تعديل موعد مواجهته أمام المنتخب المصري بتصفيات أمم إفريقيا 2017، بعد الطلب المقدم من الاتحاد الإفريقي للعبة، ولتقام المباراة يوم 25 مارس بدلا من 26.

وكان الاتحاد النيجيري قد أعلن في وقت سابق عن إقامة مواجهته أمام نظيره المصري 26 مارس، وهو ما وضع الفراعنة في مأزق بخصوص الوقت حيث أن أخر موعد محدد للقاء العودة هو 29 مارس.

وقال الاتحاد النيجيري عبر موقعه الرسمي أن الاتحاد الإفريقي اخطره بضرورة تحديد موعد جديد لمباراة الذهاب من أجل منح الفريقين فرصة للراحة لمدة يومين.

وأوضح الاتحاد النيجيري أن المباراة ستقام يوم 25 مارس وسيتوجه المنتخبين إلى القاهرة يوم 26، على أن تكون الراحة يومي 27 و28، وتقام مباراة العودة 29 من الشهر ذاته.

ويحتل المنتخب المصري صدارة ترتيب المجموعة السادسة من تصفيات أمم إفريقيا 2017، برصيد 6 نقاط، بينما يتواجد النسور في المركز الثاني بأربعة نقاط.