قامت مجموعات من جماهير أولترا أهلاوي باقتحام الصالة المغطاة بالنادي، وأشعلوا الشماريخ، ووجهوا السباب لمرتضى منصور رئيس نادي الزمالك.

ومنعت إدارة الأهلي الجماهير من دخول الصالة المغطاة بعد أحداث شغب وقعت من جانبهم في بداية الموسم عجز أمن النادي عن التعامل معها في أوقات سابقة.

وأفاد مراسل يالاكورة أن مجموعات من الأولترا يقدر عددهم بقرابة 2000 مشجع، تجمعوا عند دار الأوبرا، ووقف الأمن أمامهم لمنعهم من دخول النادي.

وقامت الجماهير بعد ذلك بالتوجه نحو التحرير، وسط حالة من الاستنفار الأمني على أعلى مستوى، ووصول مجموعة من المدرعات إلى محيط النادي الأهلي لمنع الجماهير من الدخول.

وعقب الابتعاد عن النادي الأهلي قامت الجماهير بالصعود أعلى كوبري قصر النيل وهو ما تسبب في توقف الحركة المرورية هناك، واكتفت قوات الأمن بالتواجد في محيط النادي الأهلي مستعينة باعداد إضافية من المدرعات، وذلك منعا لتسلل أي شخص إلى النادي من الداخل.

وقامت جماهير النادي بعد ذلك بالتمكن من اقتحام النادي والدخول للصالة المغطاة واشعال الشماريخ داخلها، أثناء سير المباراة، إضافة إلى ترديد هتافات ضد رئيس النادي ومجلس الإدارة.

وعقب نهاية المباراة قامت الجماهير بتوجيه السباب لمرتضى منصور رئيس نادي الزمالك.