تمكن المنتخب المصري من الفوز على نظيره بوركينا فاسو، في المباراة الدولية الودية التي أقيمت اليوم السبت على استاد الجيش ببرج العرب، وانتهت بهدفين عن طريق عبد الله السعيد.

وأتي الفوز ليكون الإعداد الأخير للمنتخب المصري قبل مواجهة نيجيريا في تصفيات أمم أفريقيا 2017.

وسجل السعيد الهدف الأول في الدقيقة 24 من عمر المباراة، وأضاف الثاني في الدقيقة 58 من ركلة جزاء.

الشوط الأول

شهدت الدقائق العشر الأولى من أحداث المباراة تبادل اللاعبين للكرة خلال منطقة الجزاء، ولعب المنتخب المصري هجمة مميزة شهدت تمرير الكرة بين عناصر الفراعنة، حتى وصلت إلى عبد الله السعيد الذي سدد بشكل سيئ بعيدا عن المرمى.

قام مروان محسن في الدقيقة 11 باستلام الكرة على حدود منطقة الجزاء، ثم تقدم للإمام لكن دخل في كرة مشتركة مع مدافع بوركينا فاسو، ورفض إبراهيم نور الدين، احتساب الكرة خطأ على أي من الطرفين بعدما وصلت إلى دفاع بوركينا وانتهت الخطورة.

ولعب السعيد تمريرة لرمضان صبحي في الدقيقة 13 واستعرض اللاعب مهارته داخل منطقة الجزاء وأفقد مدافعي بوركينا القدرة على إيقافه من تهديد المرمى، ثم سدد كرة ضعيفة وصلت إلى الحارس.

واستطاع عبد الله السعيد في الدقيقة 17 لعب كرة عرضية لمروان محسن، الذي سدد رأسية نحو مرمى بوركينا فاسو، لكن تمكن الحارس من التصدي لها.

وأتي الهدف الأول لمصر في الدقيقة 24، بعد عرضية أرضية من حسام غالي نحو منطقة الجزاء من الجانب الأيمن، استطاع السعيد أن يقابلها بتسديدة مباشرة.

وشهدت الدقيقة 35 تمريرة من رمضان صبحى جهة اليسار وقابلها عبد الله السعيد وسددها قوية، لتتحول إلى ركلة ركنية لصالح المنتخب المصري.

وقام منتخب بوركينا فاسو في الدقيقة 44 بهجمة خطيرة على مرمى أحمد الشناوي، لكن انتهت إلى ركلة ركنية لصالح الفريق.

الشوط الثاني

قام هيكتور كوبر بإجراء مجموعة من التبديلات، حيث خرج صبري رحيل، حسام غالي، ومروان محسن وشارك كلا من حمادة طلبة، نور السيد، وعمرو جمال.

وشهدت الدقيقة 53 لقطة طريفة حيث فشل مدافع بوركينا فاسو في اخراج الكرة من منطقة الجزاء، وسقط أرضا، ليحصل عمرو جمال عليها وسدد لكنها لم تأتي قوية.

وأجرى المنتخب المصري التبديل الرابع في الدقيقة 54 بخروج مصطفي فتحي، ومشاركة مؤمن زكريا.

وقام عمرو جمال في الدقيقة 57 بالمرور بشكل جيد من مدافع بوركينا فاسو، ثم قام المنافس بعرقلته ليحتسبها الحكم ركلة جزاء، وتولي عبد الله السعيد تسديدها ليحرز الهدف الثاني للفراعنة.

وأتي التبديل الخامس للمنتخب المصري في الدقيقة 62، بمشاركة حازم إمام بلاد من عمر جابر، ثم أتي التبديل السادس للفراعنة في الدقيقة 69 بمشاركة صالح جمعة بدلا من عبد السعيد.

استطاع عمرو جمال أن يظهر بشكل هجومي مميز في الدقيقة 75، بعدما تجاوز حارس المرمى، ومرر الكرة إلى رمضان صبحي، الذي كان محاطا بكثافة دفاعية عالية، ومرر الكرة لحازم إمام في الجانب الأيمن.

وقام مهاجم بوركينا في الدقيقة 83 من مجهود فردي خالص بهجمة مميزة، انتهت بتسديدة قوية نحوى المرمى المصري من منطقة منتصف ملعب الفراعنة.

وأتي ظهور مميز جديد من جانب عمرو جمال في الدقيقة 87، حيث استطاع أن يمر من مدافع بوركينا، وسدد تجاه الحارس الذي تصدى لها وارتدت الكرة لمهاجم الفراعنة مجددا، لكنه لم يسيطر عليها وضاعت الخطورة.

لمشاهدة هدفي المباراة.. اضغط هنا