كشف فاروق جعفر نجم الزمالك السابق كواليس الجلسة التي جمعته مع مرتضى منصور رئيس النادي والتي انتهت بالتصالح وانهاء الخلافات التي نشبت بينهم مؤخرا.

وتواجد فاروق جعفر في نادي الزمالك الثلاثاء واجتمع مع مرتضى منصور للتصالح بعد حرب التصريحات الإعلامية بينهم في الفترة الأخيرة. (لمتابعة التفاصيل.. اضغط هنا).

وأشار فاروق جعفر في تصريحات لـ"يالاكورة" "مرتضى منصور شخص طيب جدا لكنه سريع الغضب والانفعال، وفقط نريده أن يركز على العمل لصالح الزمالك دون التطرق لأي أمور أخرى".

وتابع "تواجدت في نادي الزمالك من أجل متابعة نجلي الذي يلعب بفريق مواليد 93 وسجل 3 أهداف، جلس معي أحمد مرتضى منصور نجل الرئيس وعضو المجلس وتحدث معي على ضرورة انهاء الخلاف".

وأضاف جعفر في تصريحاته "مرتضى تواجد في النادي وقمت بالتحدث معه عن الخلاف الذي نشب، وأشار الى أنه لم يقم بسبي او اهانتي وكان يقصد بتلك التصريحات الإعلامي مدحت شلبي، وأكدت له أن شلبي هو اخي وأننا واحد".

وأكمل "مرتضى قال لي أن بيننا عيش وملح وعلاقة طيبة، وقمت بالرد على أنه لو كان رئيس الجمهورية وانا المدير الفني واجتمع باللاعبين بدوني كنت سأرحل، ورد مرتضى حول هذا الأمر بأنه كان يريد تطفيش ميدو بتلك الحركة وميدو لم يرحل".

وأشار "احمد مرتضى أيضا تحدث معي عن كوني انتقد كثيرا بعض الامور في الزمالك لكن قلت له أن هذا طبيعي ودائما ما يكون نقدي حول طريقة التعامل فقط".

واختتم "الامر انتهى، وفيما يخص الازمة بين مرتضى وميدو ليس علاقة بها ولن اسعى في أي أمر خاص بتلك الأزمة".