يرى ساموسون سياسيا المدير الفني المؤقت للمنتخب النيجيري مهمته أمام المنتخب المصري تحدي خاص لكن عاد وشدد أنها ليست مستحيلة.

وكان الاتحاد النيجيري لكرة القدم قد عين سياسيا لإدارة نسور نيجيريا  بعد تقدم صنداي اوليسيه باستقالته خلال الأيام الماضية.

وقال سياسيا في تصريحات صحفية ابرزتها الصحف النيجيرية اليوم الأربعاء :" المهمة أمام مصر تحدي خاص ، لكنها ليست كحبل يصعب صعوده ، لكنها صعبة جدا".

وأضاف :" لا أشعر بأي ضغط قبل المباراة ، كل ما أريد قوله أنه يجب أن يتأكد الجميع أن الأمور تدار بأفضل ما يكون.

وأكمل المدرب أنه سيقوم بإعلان القائمة الخاصة بمباراة مصر خلال الأيام المقبلة.

وواصل المدرب التأكيد على أنه يتمنى عودة فينسنت انياما حارس المرمى وايمينكي.

وكان الثنائي قد أعلنا اعتزال اللعب الدولي بسبب خلافات مع المدرب السابق.

جدير بالذكر أن مصر ستواجه نيجيريا ذهابا 25 من الشهر الجاري وايابا 29.