أبدى لويس إنريكي، المدير الفني لبرشلونة الإسباني سعادته بالفوز على مضيفه رايو فايكانو بخمسة أهداف مقابل واحد في الليجا، مشيرا إلى أن هذا الانتصار جاء بفضل دخول الفريق اللقاء بـ"العقلية المناسبة وقوة الأداء والدقة".

وقال إنريكي، في مؤتمر صحفي عقب المباراة، "كنا نعرف صعوبة مواجهة رايو، واليوم تعاملنا مع المباراة على أفضل مستوى على صعيد العقلية وقوة الأداء والدقة".

وأقر إنريكي "لم أر أن النقاط الثلاثة في خطر في أي لحظة بالمباراة. عندما يكون فريق في هذا المستوى من قوة الأداء والدقة من الصعب الخسارة. أمام فريق مثل رايو، الذي يشكل خطورة على مرماك منذ البداية، حاولنا توفير الدعم للمدافعي. لاعبو خط الهجوم كانوا جيدين للغاية وتحركاتهم كانت محورية".

ولعب برشلونة بأفضلية عددية خلال المباراة بعد طرد اثنين من لاعبي رايو، دييجو يورينتي ومانويل ايتورا.

وأوضح إنريكي "لن أعلق على قرارات الحكام. بغض النظر عما يحدث"، مقرا بأن فريقه في حاجة لرفع مستوى تسديد ركلات الترجيح، بعد أن أهدر لويس سواريز ركلة احتسبت للبرسا.

وأكد "لا نتحلى بالدقة اللازمة في تسديد ركلات الترجيح، ولكن في مباراة مثل التي خضناها اليوم لا تعدو كونها مجرد طرفة. لا تثير قلقي بصورة كبيرة".

وبهذا الفوز، يحافظ برشلونة المتصدر على فارق النقاط الثمانية الذي يفصله عن أتلتيكو مدريد الوصيف.

وشدد إنريكي "الثلث الأخير من الموسم يقترب، لابد من الانتظار حتى النهاية لنرى ماذا سنحقق من ألقاب".