أعرب باكو خيمينيز، مدرب رايو فايكانو عن أسفه إزاء الخسارة أمام برشلونة بخمسة أهداف مقابل واحد في الليجا، ساخرا من مستوى الحكم الباسكي بيكاندي جاريدو الذي أدار اللقاء وطرد اثنين من لاعبيه، حيث قال إنه لم ير "أي حكم" على أرضية الملعب.

وقال خيمينيز، في مؤتمر صحفي عقب المباراة، "لم أر أي حكم"، مشددا على أنه لا يستطيع أن يفعل "شيئا" فيما يتعلق بالقرارات التحكيمية.

وأقر "أحيانا قليلة تجعلنا القرارات نبتسم، وأحيانا تضرنا. ونظرا لأننا لا نستطيع فعل شيء، لابد أن نضع هذا الأمر جانبا والتحكم في عملنا، وعقليتنا وتجنب وجود كرات مثيرة للشكوك تكلفنا بطاقات".

وأوضح "إذا لعبنا 11 لاعبا لا أحد يعرف كيف ستكون النتيجة، ولكن اللعب بتسعة لاعبين أمام فريق بحجم برشلونة أمر صعب".

وأشار إلى أن المباراة لم تسر وفق السيناريو الذي توقعه سواء على مستوى أحداثها أو نتيجتها، نظرا للخسارة الكبيرة وحالتي الطرد.

وأضاف "كرة القدم هي تجاوز الصعوبات. حاولنا القيام بذلك على أفضل نحو ممكن"، ولكن الفريق لعب بنقص عددي ما فتح المجال امام برشلونة للهيمنة بصورة أكبر على مجريات الأمور.