وافق مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم (إيفاب) السبت خلال اجتماعه في كارديف عاصمة مقاطعة ويلز على تجربة الاستعانة بالإعادة التليفزيونية لمساعدة الحكام خلال المباريات بدءا من الموسم بعد المقبل على أقصى تقدير.

وتتضمن التغييرات المحتملة في اللوائح، تغيير لائحة العقاب الثلاثي على سبيل التجربة لمدة عامين ، وهي العقوبة التي كانت تسفر عن طرد اللاعب وإيقافه واحتساب ضربة جزاء في حال ارتكب مخالفة مع لاعب الفريق الخصم داخل منطقة الجزاء وهو في طريقه للتسجيل حيث سيتم الاكتفاء بالطرد دون الإيقاف، كما سيتم تجربة إجراء تغيير رابع خلال الوقت الإضافي من المباريات.

وأوضح إيفاب أن هذه التجربة ستستمر عامين كحد أدنى وأن "التجارب الحية ينبغي تطبيقيها في موسم 2018/2017 على أقصى تقدير".

واوضح بيان إيفاب "التوقعات ليست تحقيق نسبة دقة 100 بالمئة في القرارات في كل واقعة على حدة ، ولكن لتجنب القرارات الخاطئة بشكل واضح والمتعلقة بتغير نتائج المباريات، مثل قرارات الأهداف، ضربات الجزاء، البطاقات الحمراء المباشرة والخطأ في تحديد هوية اللاعبين".

ووافق إيفاب على تجربة السماح لحكم مساعد بالاطلاع على الإعادة التليفزيونية خلال المباراة.

ويمكن لمساعد الحكم إما أن يراجع الواقعة بناء على طلب من الحكم أو من خلال تواصل مسبق مع الحكم حول الواقعة.

وقال السويسري جياني إنفانتينو الرئيس الجديد للفيفا "لقد اتخذنا قرارا تاريخيا لكرة القدم".

ومن المقرر أن يلتقي مجلس إيفاب المسئول عن قوانين لعبة كرة القدم، مع الأطراف المعنية بتنظيم البطولات والاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) خلال الأسابيع المقبلة للعمل على وضع جدول زمني للموسمين المقبلين.

وستكون هناك مرحلة قبل الاختبار حيث سيتم تجربة الاستعانة بالإعادة التليفزيونية خلال تدريبات الحكام، ورش عمل، ومرحلتين تجريبيتين خلال عدد من البطولات/الدوريات، وفقا لبيان إيفاب.

وترغب نحو 12 دولة في خوض هذه التجربة في الدوريات الوطنية.

ودائما ما كان هناك شكوك حول عدم إمكانية الاستعانة بتسجيلات الفيديو في مباريات كرة القدم لأنها مختلفة عن الألعاب الاخرى مثل كرة القدم الأمريكية والكريكيت، ولكن زيادة أخطاء الحكام الكبار دفعت صناع القرار للاقتناع بضرورة بتطبيق هذا الاقتراح ولو على سبيل التجربة.

وتتضمن قائمة التغييرات إمكانية تسديد الكرة في أي اتجاه بدلا من الامام فقط خلال ضربة البداية، وسيتم السماح للاعب المصاب بتلقي العلاج بشكل سريع داخل الملعب بدلا من مغادرة الملعب بشكل فوري.