قال مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك أنه يتعرض للسباب مع كل هدف يسجله لاعب الفريق الزامبي مايوكا بسبب ما تردد عن وكيله الاسرائيلي.

وأضاف رئيس الزمالك في تصريحات على جانب جلسته مع قدامى اللاعبين "طالبت بالكشف عن حسابات نادي الزمالك البنكية وحقيقة تحويل أية مبالغ مالية لأحد البنوك الإسرائيلية في صفقة مايوكا".

وتابع "هناك حملة ضد مجلس الإدارة لكن الزمالك لا يتعامل مع اسرائيلين، كل هدف يسجله مايوكا أتعرض للسباب".

وفي سياق متصل أشار رئيس النادي إلى أن فضيحة كانت تنتظر الزمالك بتجميد الفرق الرياضية لأنشطتها بعد الحجز على اموال النادي.

وتابع "ممدوح عباس يؤكد أنه يحق له الحصول على 42 مليون جنيه من النادي وهي قيمة قروض منحها للزمالك وقام بالحجز على أرصدة النادي في البنوك، والتي بلغت 8 ملايين جنيها وبالتالي لا يستطيع مجلس الإدارة الصرف على الفرق الرياضية المختلفة".

وأوضح رئيس الزمالك أن الحجز على أرصدة القلعة البيضاء سيكون له حساب كبير، خاصة وأن النادي يدفع رواتب موظفين ومستحقات لاعبين.

وأشار إلى أن جميع الفرق الرياضية كانت تنوي تجميد الأنشطة الرياضية، وهذا سيكون بمثابة الفضيحة للنادي، لأن الزمالك نادي للألعاب الرياضية.

وواصل "ستكون هناك جلسة مع خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة من أجل إيجاد حل لأزمة الحجز على أرصدة النادي".

وأضاف أن الزمالك لا يمتلك مليم حاليا، مضيفاً "أي مليم سيدخل النادي سيتم وضعه في خزينة النادي ولن يتم وضعه في البنك حتى لا يتم الحجز عليه من شخص دمر نادي الزمالك.