أبدى الكولومبي خاميس رودريجز، لاعب ريال مدريد الإسباني سعادته بالفوز على روما الإيطالي بهدفين نظيفين في إياب ثمن نهائي دوري الأبطال الأوروبي، ما مكنه من التأهل إلى ربع نهائي المسابقة، وتفهمه لصيحات الاستهجان التي يطلقها جانب من جماهير الفريق "عندما لا تسير الأمور على نحو جيد".

وقال رودريجز، في تصريحات صحفية عقب المباراة، "هناك أيام لا تسير فيها الأمور بصورة جيدة، ولكننا في كرة القدم وكل الأمور واردة. أعتقد أن الجميع يريد أن يرى لعبا جميلا، وعندما لا تسير الأمور على نحو جيد، للجماهير الحق في اطلاق صيحات الاستهجان. نحن في نادي سقف طموحه مرتفع".

وأبدى اللاعب الكولومبي ارتياحه إزاء الأداء الذي قدمه في المباراة التي أقيمت على ملعب سانتياجو برنابيو معقل الفريق الملكي، وسجل فيها أحد الهدفين.

وأوضح "أحاول التطور كل يوم كي تسير الأمور على نحو جيد. لابد من مواصلة التدريبات كل يوم بصورة قوية. كلما ألعب أحاول بذل قصارى جهدي، ولكن في أيام لا تسير الأمور على نحو جيد".

وفي النهاية أشار إلى أن تحقيق اللقب الحادي عشر للفريق الملكي في دوري الأبطال أمر "ممكن".