أكد الهولندي مارتن يول المدير الفني للنادي الأهلي على قدرة فريقه في تخطى عقبة ريكرياتيفو الأنجولي في مباراة إياب دور الـ32 بدوري أبطال أفريقيا، والمقرر لها السبت المقبل.

وكان الأهلي تعادل سلبيا بدون أهداف في أنجولا السبت.

وقال يول في تصريحات للبعثة الإعلامية فور وصوله القاهرة فجر الاثنين "اللقاء لن يكون سهلا، خاصة وان النتيجة التي انتهت بها مبارة الذهاب في انجولا تعد نتيجة مقلقة".

وأضاف "أثق فى قدرة اللاعبين على تجاوز تلك المرحلة وتقديم آداء جيد وتحقيق الفوز"، مضيفاً "مباغتة الفريق الانجولي بآداء هجومي من بداية المباراة لا يجب أن يأتي على حساب الجانب الدفاعي".

وتابع "الشيء الأهم في مبارة العودة هو اللعب بحذر حتى لا يصاب مرمى الأهلي بهدف يصعب من المهمة بشكل كبير، على ان يسعى الفريق مبكرا لتسجيل هدف يربك حسابات المنافس، ويمنحنا سيطرة مبكرة".

وواصل "الفريق لاحت له العديد من الفرص التى لم يتم استغلالها على النحو الأفضل، ولن يتكرر هذا الامر فى لقاء العودة ".

وأردف "الفريق الأنجولي يضم بين صفوفه مجموعة جيدة من اللاعبين، ومن المتوقع أن يؤدوا بشكل افضل في لقاء العودة طمعا فى التأهل لدور الـ16، لكني أثق في قدرات لاعبي فريقي ورغبتهم في العودة مجددا للفوز بدوري الابطال".

وختم "لن نفرط في الفرصة التي ستتاح في مباراة السبت القادم للتقدم في البطولة، خاصة انه لايوجد مجال للتعويض مرة اخرى"، مضيفاً "كان بإمكاننا الحسم في لقاء الذهاب إذا ما سجل اللاعبون الفرص التي أتيحت لهم لكن سوء الحظ وعدم التوفيق تسببا في إهدار الفرص".