قال أحمد مرتضى منصور عضو مجلس إدارة نادي الزمالك والمشرف على فريق الكرة، أن ناديه يبذل قصارى جهده لتوفير القسط الجديد من مستحقات الغاني جونيور أجوجو لاعب الفريق السابق.

وكان الزمالك توصل لاتفاق مع اللاعب ووكيله لتقسيط مستحقاته المتأخرة لدى النادي.

وأضاف مرتضى في تصريحات لمراسل يالاكورة "أزمة الدولار وضعت الزمالك في مأزق، بشأن مستحقات اللاعب المتأخرة"، مضيفاً "بنقطع نفسنا لكي نستطيع توفير مستحقات أجوجو، خاصة وأننا التزمنا باتفاق مع اللاعب ومحاميه".

وكان النادي قام بتسديد دفعات من مستحقات اللاعب بعد نجاح هاني زادة عضو المجلس ونصر عزام المستشار القانوني للنادي والمحامي الإسباني كريسبو في تخفيض الغرامة المالية من مليون و800 ألف يورو، إلى 800 ألف يورو فقط".

واتفق الطرفان على جدولة المتأخرات ليتم سداد المبلغ المتبقي على 5 أشهر ، لضمان عدم تصعيد القضية مرة أخرى الى لجنة الانضباط بالاتحاد الدولي لكرة القدم وتوقيع عقوبة على الزمالك بخصم نقاط من رصيده.