قال أحد مسئولي الاتحاد البرازيلي لكرة القدم اليوم إن المؤسسة ستقيم الحالة البدنية لنيمار، مهاجم برشلونة الإسباني، قبل اتخاذ قرار بشأن استدعائه للمشاركة في مئوية كوبا أميركا ودورة الألعاب الأوليمبية.

وأكد منسق منتخبات البرازيل جيلمار رينالدي، الذي شارك الخميس الماضي في اجتماع مع مدرب برشلونة، لويس إنريكي، اليوم أن القرار سيتخذ في لقاء مع مسئولي النادي الكتالوني.

وقال رينالدي، في تصريحات لصحيفة (فولها دي ساو باولو)، "في هذا الاجتماع الأول قلنا إننا سنعمل سويا مع الأندية للحديث عن الوضع البدني والفني للاعبين. حتى الان، لم نتقدم بطلبات للسماح للاعبين بالانضمام لمعسكر المنتخب".

ومن المقرر أن تقام مئوية كوبا أمريكا في يونيو/حزيران المقبل في الولايات المتحدة، بينما تستضيف البرازيل الأوليمبياد في أغسطس/آب المقبل، لذا يفضل كارلوس دونجا، المدير الفني للسيليساو مشاركة نجم سانتوس السابق في أولمبياد ريو اذا رفض إنريكي السماح له باللعب في المنافستين.

وأشار المصدر إلى أن الاتحاد البرازيلي سيعطي نيمار راحة لمدة شهر بين البطولتين، لينضم قبل أولمبياد ريو بأسبوع في محاولة لاقناع النادي بالسماح له بالمشاركة في البطولتين.