تجنب لويس إنريكي، المدير الفني لبرشلونة الإسباني الحديث عن الفريق الذي يفضل مواجهته في ربع نهائي دوري الأبطال الأوروبي، وهو الدور الذي بلغه بالتغلب على أرسنال الإنجليزي 5-1 في مجموع لقائي الذهاب والإياب.

وقال إنريكي، في مؤتمر صحفي بعد الفوز على أرسنال في إياب ثمن النهائي 3-1، "الفريق الوحيد الذي لا أريد مواجهته هو برشلونة، ولن أواجهه".

وأقر بأن فريقه واجه صعوبة في السيطرة على المباراة، خاصة في بعض لحظات الشوط الأول.

وأوضح "حدث بصورة أكبر في الشوط الأول، عندما تناوب الفريقان السيطرة. على الرغم من أننا حاولنا اللعب بصورة مختلفة، لكننا لم نتمكن من ذلك".

وأثنى كذلك على تعامل الفرنسي أرسين فينجر، المدير الفني لأرسنال مع المباراة، مشيرا "لم يكن لديه ما يخسره"، مهنئا جماهير البرسا على الدعم "على الرغم من الأحوال الجوية"، حيث شهدت المباراة تساقطا كثيفا للأمطار.

وبهذا يتأهل برشلونة إلى ربع نهائي دوري الأبطال للمرة التاسعة على التوالي، وهو ما علق عليه قائلا "انها احصائيات فريدة. يعكس مستوى العمل الذي يقوم به هذا الفريق. تجعلنا نشعر بالفخر".

وأبرز كذلك الأداء الذي قدمه الأرجنتيني خابيير ماسكيرانو، مشيرا "انه أحد قادتنا داخل الملعب وخارجه"، ويرى أنه قادر على "التأقلم على أي مركز".

وأضاف "انه أحد اللاعبين ذوي الثقل، ويساهمون بصورة كبيرة، ليس فقط على المستوى الكروي".

وفي النهاية، أبدى سعادته بتأهل بايرن ميونخ الألماني إلى ربع النهائي بعد أن قلب تأخره 0-2 في إياب ثمن النهائي إلى فوز 4-2.

وقال "أنا سعيد للغاية من أجل بيب، يستحق ذلك. أعتقد أن فرقه لا تستسلم وتغلب على يوفنتوس في النهاية بقوة".