أقر رئيس نادي بايرن ميونخ الألماني، كارل هاينز رومينيجه بأن يوفنتوس الإيطالي لم يكن محظوظا بخروجه أمام الفريق البافاري من دوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم، بعد أن أهدر تقدمه بهدفين نظيفين في إياب ثمن النهائي ليخسر بنتيجة 4-2 في الوقت الاضافي حيث انتهى الوقت الأصلي بنفس نتيجة مباراة الذهاب (2-2)، مشيرا إلى أن "مباريات كهذه توحد الفريق".

وقال رومينيجه، في تصريحات للتلفزيون الألماني عقب المباراة، "يجب أن نقر بأن خروج يوفنتوس كان سوء حظ".

ويرى أن المباراة لم تختلف كثيرا عن لقاء الذهاب، حيث انتهت مواجهة تورينو بتعادل الفريقين بهدفين لمثليهما، بعد أن تقدم البايرن بهدفين نظيفين.

وأضاف "لقد كانت مباراة صعبة للغاية لأن يوفنتوس خرج للضغط في كل الملعب"، قبل أن يردف "في النهاية، مباريات كهذه توحد الفريق".