أكد جاري نيفل، المدير الفني لفالنسيا الإسباني اليوم أن فريقه لن يستسلم فيما تبقى له من الموسم على الرغم من الخروج من الدوري الأوروبي لكرة القدم، وعدم وجود أي هدف كبير يسعى لتحقيقه.

وقال نيفل، في مؤتمر صحفي قبل مواجهة سلتا فيجو غدا الأحد، "من المحبط للغاية عدم وجود أي لقب ننافس عليه"، قبل أن يستدرك "ولكن سيكون خطأ كبيرا الاعتقاد بأن ليس لدينا من نقاتل من أجله".

وأوضح "أسعى لأن نكون مثابرين أكثر، لن أستسلم ولو للحظة، نحتاج لحصد الكثير من النقاط، ويجب علينا البدء في التقدم بجدول المسابقة. كمدرب لدينا فرصة للعب مباراة واحدة أسبوعية، وسيكون بامكاننا العمل كثيرا على أمور كانت مستحيلة في السابق".

وأشار المدرب الإنجليزي إلى أن الفريق قدم المستوى المأمول الخميس أمام أثلتيك بلباو في الدوري الأوروبي رغم الخروج من البطولة، مشددا على أنه لن يقبل بمستوى أقل من ذلك اللقاء في المباريات التسعة المتبقية له في الليجا هذا الموسم.

وأضاف "لابد من اللعب بهذه الطريقة كل دقيقة مما تبقى من الموسم، لن أقبل بأقل من هذا. شاهدنا مستوى أعلى من باقي الموسم، وبالنسبة لي اللعب كل دقيقة بنفس مستوى لقاء الخميس حافز شخصي".

وأردف "كان أمامنا منافس كبير الخميس، وكان بامكاننا تسجيل أربعة أو خمسة أهداف، ولكن ذلك لم يحدث، واللاعبون يجب عليهم تكرار نفس المستوى الجيد. يمكننا وينبغي علينا اللعب بهذه القوة لأنه أمر أجمل بكثير بالنسبة للجميع".