واصل ليستر سيتي الابتعاد بصدارة البريميير ليج بعدما عاد من عقر دار مضيفه كريستال بالاس بفوز صعب بهدف نظيف اليوم السبت في إطار الجولة 31 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

واكتفى "الثعالب" بالهدف الذي أحرزه الجزائري المتألق رياض محرز خلال الشوط الأول للمباراة التي احتضنها ملعب "سلهورست بارك" معقل "النسور".

وجاء الهدف في الدقيقة 34 بعد مجهود فردي رائع من جيمي فاردي الذي توغل داخل المنطقة قبل أن يمرر كرة أرضية قوية قابلها محرز بقدمه اليسرى في الشباك، ليرفع رصيده من الأهداف لـ16 هدف.

وبهذه النتيجة واصل ليستر خطواته الثابتة نحو التتويج بلقب البريميير ليج للمرة الأولى في تاريخه، بعدما رفع رصيده للنقطة 66 ويوسع الفارق مع ملاحقه توتنهام هوتسبر، الذي سيستضيف غدا بورنموث، لثمان نقاط مؤقتا.

في المقابل، تجمد رصيد بالاس عند 33 نقطة في المركز الخامس عشر، ولديه مباراة مؤجلة أمام مانشستر يونايتد.

وعمق وست هام يونايتد من جراح تشيلسي بعدما فرض التعادل الإيجابي عبى مضيفه تشيلسي بهدفين لمثلهما في عقر داره "ستامفورد بريدج".

انتهى شوط المباراة الأول بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، حيث تقدم الضيوف عبر تسديدة رائعة من مانويل لانزيني من خارج المنطقة في الدقيقة 17 ، إلا أن سيسك فابريجاس عادل النتيجة في الوقت المحتسب بدلا من الضائع (2+45) بعد مخالفة نفذها ببراعة من فوق الحائط.
وفي الشوط الثاني، وضع أندي كارول "الهامرز" في المقدمة من جديد في الدقيقة 62.

إلا أن فابريجاس تقمص دور المنقذ مرة أخرى وأحرز هدف التعادل في الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء.

وبهذه النتيجة واصل البلوز مسلسل الترنح بعدما فشل في تذوق طعم الانتصار للمباراة الثالثة على التوالي في جميع المسابقات والثانية في البريميير ليج، ليرتفع رصيده لـ41 نقطة في منتصف الجدول، وله مباراة مؤجلة أمام ليفربول.

بينما توقف مسلسل انتصارات رجال الكرواتي سلافين بيليتش عند ثلاث مباريات ويحافظوا على موقعهم في المركز الخامس برصيد 50 نقطة.

وعلى ملعب "هاوثورنز" واصلت الأرض اللعب ضد أصحابها بعدما أسقط نورويتش سيتي مضيفه وست بروميتش ألبيون بهدف نظيف.

وجاء الهدف بعد مرور 5 دقائق من بداية الشوط الثاني عبر روبرت برادي ليحافظ الضيوف بعدها على تقدمهم حتى النهاية.

ورفع "الكناري" رصيده من النقاط لـ28 نقطة في المركز السابع عشر ويبقى قريبا من مناطق الخطر، بينا تجمد رصيد "الباجيز" عند 39 نقطة في المركز الحادي عشر، وتتبقى لهم مباراة مؤجلة أمام أرسنال.

وعلى ملعبه "فيكاراج رود" سقط واتفورد هو الآخر أمام ضيفه ستوك سيتي بثنائية مقابل هدف.

تقدم "البوترز" مبكرا في النتيجة بعد مرور 18 دقيقة عبر جوناثان والترز بعد تمريرة ارضية عرضية من فييل باردسلي قابلها الأخير مباشرة في الشباك، لينتهي الشوط بهذه النتيجة.

وبعد مرور ست دقائق من الشوط الثاني، عزز الإسباني الشاب خوسيه لويس سانمارتين 'خوسيلو' تقدم الضيوف بالهدف الثاني.

وأحرز تروي ديني هدف حفظ ماء الوجه لأصحاب الأرض قبل النهاية بأربع دقائق ولكنه لم يكن كافيا من أجل ادراك حتى نقطة التعادل.

وترفع رصيد ستوك سيتي للنقطة 46 يحتل بها المركز السابع، فيما هبط واتفورد للمركز الرابع عشر بعدما تجمد رصيده عند 37 نقطة وله مباراة مؤجلة أمام وست هام يونايتد.

لمشاهدة هدف ليستر اضغط هنا