بدأ المنتخب الأرجنتيني لكرة القدم، مع عودة نجمه الكبير ليونيل ميسي، أمس الاثنين تدريباته في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، استعدادا لمواجهته المرتقبة أمام مضيفه منتخب تشيلي يوم الخميس المقبل في إطار تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

وتزامنت عودة ميسي، الذي غاب عن المباريات الأربع الأولى للأرجنتين في التصفيات، مع غياب بعض اللاعبين الأخرين بالفريق للإصابة مثل خافيير باستوري ونيكولاس جايتان وانزو بيريز، بالإضافة إلى لاعبين أخرين يعانون من الإجهاد البدني.

واحتفى بابلو زاباليتا مدافع مانشستر سيتي والمنتخب الأرجنتيني بعودة مواطنه ليونيل ميسي للفريق قائلا: "استعدنا أفضل لاعب في الفريق، القائد، ليو لاعب محوري دائما ووجوده يعطي دفعة للفريق".

ويعود نجم برشلونة لصفوف منتخب التانجو بعد أن غاب عن المباريات الأربع الأولى من التصفيات بسبب معاناته من إصابة في أربطة الركبة اليسرى، تعرض لها منذ بضعة أشهر.

وعند وصوله إلى مطار ايزيزا الدولي ببوينس آيرس، تحاشى ميسي مقابلة الصحفيين وخرج بصحبة زميله في برشلونة خافيير ماسكيرانو من مهبط الطائرات إلى خارج المطار مباشرة دون المرور على صالات الوصول.

ويحل المنتخب الأرجنتيني ضيفا يوم الخميس المقبل على نظيره التشيلي في إعادة للمباراة النهائية لبطولة كوبا أمريكا الأخيرة، ثم يستقبل منتخب بوليفيا يوم الثلاثاء 29 أذار/مارس الجاري على ملعب البرتو كيمبس بمدينة قرطبة الأرجنتينية.

وبات المنتخب الأرجنتيني مطالبا بحصد نقاط من مباراتيه المقبلتين حتى يتسنى له المضي قدما في مشواره بالتصفيات الأمريكية الجنوبية.

وتحتل الأرجنتين المركز السادس في ترتيب المنتخبات المشاركة في التصفيات برصيد خمس نقاط، حيث تبتعد عن المراكز المؤهلة للمونديال.

ويتصدر منتخب الإكوادور صدارة الترتيب برصيد 12 نقطة يليه منتخب أوروجواي برصيد تسع نقاط ثم منتخبات البرازيل وباراجواي وتشيلي برصيد سبع نقاط لكل منهم.