أعلن الاتحاد البلجيكي لكرة القدم اليوم عن إلغاء المباراة الودية بين منتخبي بلجيكا والبرتغال والتي كانت مقررة الثلاثاء الموافق 29 مارس/آذار على ملعب الملك بودوان في بروكسل، لأسباب أمنية عقب الاعتداءات التي شهدتها العاصمة البلجيكية أمس وأسفرت عن مقتل العشرات وإصابة المئات.

وأفاد الاتحاد في بيان عبر حسابه على موقع (تويتر) الاجتماعي أن المشجعين الذين حصلوا على تذاكر المباراة سيستردون أموالهم.

يشار إلى أن أكثر من 30 شخصا قد قتلوا أمس وأصيب 200 آخرون على الأقل في تفجيرات ارهابية استهدفت مطار زافينتيم الدولي ببروكسل ومحطة مترو مالبيك بوسط العاصمة البلجيكية.

وكان الاتحاد البرتغالي قد أعلن أمس عن وجود محادثات مع نظيره البلجيكي لاتخاذ قرار نهائي بشأن إقامة المباراة من عدمها.

وكانت المباراة تأتي ضمن استعدادات المنتخبين لخوض بطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) المقررة الصيف المقبل بفرنسا.

يذكر أنه في 17 نوفمبر الماضي تم إلغاء المباراة الودية التي كانت مقررة بين بلجيكا وإسبانيا على نفس الاستاد باليوم التالي، لأسباب أمنية في أعقاب هجمات باريس التي وقعت في الـ13 من الشهر نفسه وأسفرت عن سقوط مئات القتلى والجرحى.