يعتقد الإسباني كيكي سانشيز فلوريس، مدرب نادي واتفورد الانجليزي، أن وصول مواطنه بيب جوارديولا إلى مانشستر سيتي الموسم المقبل، عقب رحيله عن بايرن ميونخ، بمثابة "جائزة للبرميير ليج".

وأوضح كيكي إن "هناك انفتاح عام في كرة القدم العالمية، ولكن من الملاحظ هنا أن كرة القدم كانت أكثر انغلاقا في الدفاع. هناك الكثير من المدربين الأجانب، لديهم أساليب مختلفة. ومساهمة أي مدرب يفهم كرة القدم بشكل مختلف، ولا سيما في حالة بيب الذي يراهن بشكل كبير على الهجوم، تمثل جائزة بالنسبة للبريميير ليج"، باعتبارهم يحملون طرقا مختلفة لتنويع أساليب اللعب.

وقال المدرب المدريدي في مقابلة مع شبكة (بي إن سبورت) إنه أثناء تدريبه لنادي أتلتيكو مدريد وقيادة جوارديولا لفريق برشلونة، عادة ما كانا يجتمعان عقب المباريات لتبادل وجهات النطر حولها، كما يحدث في الدوري الإنجليزي.

وأبرز التفاهم الذي جمعه بجوارديولا خلال أحاديثهما عن كرة القدم، مذكرا أنه حتى في مبارة خسرها الأتلتي امام البارسا 3-0 ، دار حديث بين كليهما حول اللقاء، وهو الأمر غير المعتاد في إسبانيا وفي دول أخرى كذلك.