(نيجيريا – كريم سعيد):

طلب الجهاز الفني للمنتخب المصري بقيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر عدم إقامة الإعلاميين مع بعثة الفراعنة في نفس الفندق، من أجل توفير الخصوصية اللازمة لعناصر الفريق، فيما كان هناك موكب أمني كبير لتأمين المنتخب فور الوصول لنيجيريا.

وسافر المنتخب المصري إلى كادونا النيجيرية في طائرة خاصة من أجل توفير أكبر قدر من الراحة للاعبين في ظل إقامة مواجهتي نيجيريا خلال 4 أيام.

ويلعب المنتخب المصري ونظيره النيجيري يوم 25 مارس الجاري في الجولة الثالثة للمجموعة السابعة للتصفيات الإفريقية، فيما سيكون لقاء العودة 29 من الشهر ذاته.

وأفاد مراسل "يالاكورة" المرافق للبعثة أن الجهاز الفني طلب أن يقيم رجال الإعلام في فندق آخر غير الذي يقيم به عناصر المنتخب الوطني، حيث يري كوبر أن الفريق بحاجة إلى جانب كبير من الخصوصية يسمح له بالتركيز قبل موعد المباراة.

ويقيم المنتخب المصري في فندق يبعد عن ملعب التدريبات 10 دقائق فقط، وهو ما يوفر أجواء جيدة للفراعنة قبل المباراة.

ووجد الفراعنة استقبال أمني كبير فور الوصول إلى كادونا حيث رافق البعثة عناصر أمنية عديدة من أجل توفير أعلى قدر من الحماية للفريق.