اعتبر الظهير الأيسر للمنتخب الإسباني جوردي ألبا اليوم أن قائد الفريق إيكر كاسياس يعد من ضمن "أفضل ثلاثة أو أربعة حراس في التاريخ".

وقال اللاعب في مؤتمر صحفي قبل مواجهة إيطاليا وديا غدا "نعرف مهارة ايكر. ما يثار بأنه تقدم في السن لا نقوله نحن اللاعبون. بالنسبة لي هو مثل بوفون؛ يدخل ضمن أفضل ثلاثة أو أربعة حراس في التاريخ".

وأضاف ألبا "كاسياس تعرض ظلما في أوقات كثيرة لانتقادات. نحن نقف بجواره ونعرف أهميته ومهارته".

وأشار اللاعب إلى أن أفضل مباراة له مع المنتخب كانت تحديدا أمام إيطاليا في نهائي كأس الأمم الأوروبية 2012 بكييف والذي توجت به إسبانيا.

وتابع ألبا "يوجد في منتخبنا الكثير من اللاعبين من الشباب. في السابق، تواجد الكثير من المخضرمين وأصحاب المهارة الكبيرة. هذا هو قانون الحياة وكرة القدم انتهت بالنسبة للبعض. المدرب هو صاحب القرار. معنا أسماء جديدة مثلما هو الحال مع إيطاليا وكلهم على قدر كبير من المهارة".

وأردف الظهير الأيسر "النهائي الذي خضناه أمامهم (إيطاليا) كان جميلا للغاية. إنها أفضل مباراة في ذهني للمنتخب منذ انضمامي للفريق. كل الأمور سارت كما كنا نرغب، على الرغم من أن إيطاليا دائما ما تكون خصما صعبا".