تمكن مريخ بورسعيد من تجاوز المقاولون العرب في دور الـ32 من كأس مصر، في أكبر مفاجآت الكأس، بعد مباراة مجنونة امتدت إلى ركلات الجزاء

انتهي الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق، فقد تمكن رامي عادل من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 82، ثم تعادل المريخ في الوقت الضائع من المباراة.

واتجهت المباراة إلى ركلات الجزاء بعد ذلك حيث استطاع المريخ أن يحسمها لصالحه بنتيجة 5-3.

واستطاع المريخ بتلك النتيجة أن يكون صاحب أكبر مفاجأة في مباريات الكأس حتى الآن حيث تجاوز فريق المقاولون الذي ينافس بالدوري الممتاز.

لمشاهدة هدفي المباراة.. اضغط هنا

لمشاهدة ركلات الجزاء.. اضغط هنا