نفى أحمد فتحي لاعب وسط النادي الأهلي ما تردد بشأن اعتزاله اللعب دوليا بسبب استبعاده مؤخرا من حسابات الجهاز الفني لمنتخب مصر، مشيرا على أن المشاركة في المونديال هو الحلم الوحيد الذي لم يحققه مع منتخب مصر.

وتحدث فتحي في حوار مع "يالاكورة" قائلا "بالطبع حزين لخروجي من حسابات الجهاز الفني لمنتخب مصر، وهم فقط يمتلكون الاجابة حول سبب استبعادي من المنتخب، يول نفسه سألني عن اسباب استبعادي وهل هناك أزمة بيني وبين عناصر الجهاز وأجبته بأنني احترم وجهة نظر الجهاز الفني".

وتابع "كما قلت، طبيعي جدا ان أحزن، رصيدي 108 مباراة دولية مع منتخب مصر وفزت مع الفراعنة بثلاثة بطولات لأمم افريقيا متتالية، وشاركت في كأس العالم للقارات بجانب مونديال الشباب، يتبقى لي حلم انتظره وهو اللعب في كأس العالم".

وأكمل فتحي حواره مع "يالاكورة" قائلا "لم يتصل بي اي فرد من الجهاز الفني منذ شهور في اي امر خاص بأسباب استبعادي من المنتخب، في النهاية انا احترم كوبر واتمنى التوفيق للفراعنة من أجل التأهل للجابون 2017، لن اصف الأمر بأنني أتعرض للظلم والجميع يدعمني".

وعن تفكيره في الاعتزال الدولي بسبب الاستبعاد من المنتخب أجاب "كلام لا أساس له من الصحة، لا افكر في هذا الأمر ولن يجبرني أحد على هذا القرار، انا قادر على العطاء واللعب لفترة قادمة، ومتواجد مع الاهلي من أجل التتويج بالبطولات".

واستكمل فتحي حواره قائلا "لا اغضب من الجلوس على مقاعد البدلاء، وهذا الأمر اعتبره في بعض الأوقات تحدي خاص بالنسبة لي من أجل القتال لكي استعيد موقعي مرة أخرى، وعلاقتي بمحمد هاني وباسم علي جيدة جدا، انقل للثنائي خبراتي في الملاعب من أجل مصلحة النادي الأهلي".

وأشار "منذ فترة تحدث معي محمد هاني بعد سوء فهم وتساءل اذا كنت غاضب منه لكن نفيت هذا الأمر وأكدت له أن أيامي في كرة القدم أصبحت قليلة، وأنه مازال صغير السن وأيامه أكثر في الملاعب، لكن حتى الان لم احدد موعد اعتزالي، سوف اظل لاعبا حتى اشعر بعدم قدرتي على العطاء داخل الملعب".

عن المنافسة على دوري هذا الموسم أجاب فتحي "المشوار مازال طويلا، ولا يمكن لفارق الـ6 نقاط أن يكون مؤشرا لحسم البطولة، هناك متغيرات كثيرة تحدث في الدوري، ويمكن ان القول بأننا ابطال المسابقة عندما يكون فارق النقاط اكثر من المباريات المتبقية".

وأكد "اللاعبون يبذلون قصارى جهدهم من أجل التتويج بالدوري واسعاد الجماهير، كان هناك حالة حزن كبيرة عندما فقدنا الدوري الموسم الماضي، نحن دوما مطالبون بالتتويج بالبطولات وهذا يضع مسؤولية كبيرة على عاتق اللاعبين".

وعن المسابقة الافريقية تحدث فتحي "لقد واجهنا يانج افريكانز من قبل ونعلم الفريق جيدا، المباراة صعبة وليست كما يتصور البعض، الفريق التنزاني يمتلك فريقا مميزا، ويجب الخروج من مباراة الذهاب خارج ملعبنا بنتيجة تساعدنا في العودة".

واختتم "الأهلي دائما مرشح للتتويج بأي بطولة حتى في اصعب الظروف يمكننا ان نفوز بالبطولة، نريد العودة لمونديال الأندية مرة أخرى، والمنافسة قوية للغاية في افريقيا هذا الموسم".