أكد أحمد فتحي لاعب وسط النادي الأهلي على أنه كان بحاجة لمدرب مثل الهولندي مارتن يول في الفترة الحالية، وأشار في الوقت ذاته على أن الهولندي يشبه البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني الأسبق للفريق.

وتعاقد الأهلي مؤخرا مع الهولندي مارتن يول من أجل تولي تدريب الفريق خلفا للبرتغالي جوزيه بيسيرو والذي رحل لتدريب نادي بورتو البرتغالي.

وأشار فتحي في حواره لـ"يالاكورة" "طبيعي أن يكون مستواي مع الأهلي بعد عودتي من قطر متذبذب، فقد عانيت من اصابة ابعدتني عن الفريق لفترة، وارتفاع مستواي حاليا طبيعي، فعندما يكون الفريق جيدا يتأثر الجميع، والعكس أيضا".

وتابع "تجربتي في قطر لست نادما عنها كما تردد، لقد كانت تجربة مهمة في مشواري بالملاعب، والأرقام اكدت على أنني كنت من اللاعبين المميزين في الدوري القطري، واحترافي هناك لم يكن من أجل المال".

وعن الهولندي مارتن يول تحدث فتحي لـ"يالاكورة" قائلا "مدرب صاحب شخصية كبيرة واصبح قريب للغاية من جميع اللاعبين رغم فترته القصيرة بالنادي الأهلي، يحرص على الحديث مع كل لاعب بشكل شخصي".

وأضاف "كنت في حاجة لمدرب مثلة، يتحدث معي باستمرار، يمنحني دفعات معنوية كبيرة وهو أمر ايجابي لي في هذا التوقيت، اتدرب بكل قوة من أجل أن أكون عند حسن ظنه من أجل مصلحة الفريق".

واستمر في حديثه عن يول قائلا "هو يشبه جوزيه الى حد كبير فيما يخص التعاملات الانسانية مع اللاعبين، ولكن لديه ميزة في التعامل الجيد معنا، بيسيرو ايضا شخصيته كانت جيدة لكن الظروف لم تساعده مع الفريق خاصة أن البعض روج لكونه صاحب شخصية ضعيفة".

وعن الجابوني ماليك ايفونا أشار فتحي "بالفعل أن من اقرب اللاعبين لايفونا، وهو لا يفكر في الرحيل عن الفريق كما تردد مؤخرا، وهو لاعب متميز للغاية ولا توجد مشاكل بينه وبين النجوم الكبار في الفريق، وما حدث بينه وبين غالي نرفزة ملعب فقط".