اعتبر العامري فاروق وزير الرياضة السابق أن تصريحات الوزير الحالي بشأن خروج الدولة من مشعد الرقابة على الجمعيات العمومية للأندية، تستلزم تدخل الدولة.

وقال العامري في رسالة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" : "سيادة الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية، أرجو التدخل الفوري لإيقاف ما قاله خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة في مداخلة تليفونية مع مساء السبت 26 مارس على قناة صدى البلد".

وتابع "تصريحات الوزير تنذر بكارثة حقيقية للرياضة المصرية، حيث أعلن رفع الرقابة وخروج الدولة من مشهد الرقابة أو التنظيم أو الإشراف الإداري أو القضائي على الجمعيات العمومية في الانديه، سواء في انتخابات أو تصويت على الميزانية، وأنه سيترك الأمور للجمعيات العمومية دون أي إشراف حتى من قبل الدولة، وهذه الجمعيات تعد بالآلاف بحجة التدخلات الدولية والمواثيق الدولية".

وواصل "انني اسجل موقف رسمي باعتباري وزيرالرياضة السابق، ومواطن مصري يعشق بلده ويتمنى الخير لبلده، بالتأكيد انه سينتج عن ذلك كوارث حقيقيه من تجاوزات ستفقد معها مصر ملف الرياضة المصرية نهائيا، وكذلك السلوك الاجتماعي حيث أن الاندية المصرية بها 4.5 مليون عضو عامل وستكون هناك معارك وبلطجية وكوارث اخري مالية".

وختم "أرجو التكرم من سيادتكم بالتدخل السريع مع علمي بكم الأعباء الثقيله والتي تتحمالونها كم، وأطالب الإعلاميين بالاهتمام بهذا الملف الخطير بكل امانة وحرص لرفعة هذا البلد".