أكد مصدر مسؤول في مجلس إدارة نادي الزمالك، على عدم قدرة مرتضى منصور رئيس القلعة البيضاء من تنفيذ ثلاث قرارات أتُخذت في الجمعية العمومية الأخيرة للنادي.

وأشار المصدر -الذي رفض ذكر اسمه- في تصريحات خاصة ليالاكورة، إلى أن القرارات الخاصة بشطب عضوية الثنائي ممدوح وعباس ورؤوف جاسر، ومنع أحمد حسام "ميدو" من دخول الزمالك لن يتم تنفيذها.

وقال المصدر: " الجهات الإدارة سترفض اعتماد ثلاث قرارت تم اتخاذها في الجمعية العمويمة الأخيرة للزمالك، أولها هو شطب عضوية عباس وجاسر، لعدم قانونية القرار ".

وأضاف: " كذلك الأمر بالنسلة لعضويات الصحفيين، فلن يتمكن مرتضى منصور من إلغاءها، خاصة أنهم أصبحوا أعضاء عاملين في النادي وهناك موافقة من الجهات الإدارية على الأمر ".

موضحاً: " حاول عدد من أعضاء مجلس إدارة الزمالك إيضاح الأمر لمرتضى منصور خلال الجمعية العمومية، لكنها أصبحت أمر واقع، وأظن أنه قرار لن يتم تنفيذه ".

واختتم المصدر: " القرار الثالث يخص أحمد حسام ميدو، فلن يتمكن منصور من منعه من دخول النادي مدى الحياة لأن ذلك غير قانوني، خاصة أن المدير الفني السابق للزمالك ليس عضواً في النادي ".