أكد خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة المصري، على تأجيل النظر في موقف اتحاد الكرة بعد حكم حله، لما بعد مواجهة المنتخب المصري أمام نظيره النيجيري يوم الثلاثاء القادم.

وكانت المحكمة الإدارية العليا قد أصدرت قراراً بقبول دعوى الثنائي هيرماس رضوان وماجدة الهلباوي، بشأن انتخابات اتحاد الكرة، وبالتالي تم حل مجلسه.

وأشار عبر العزيز في بيان رسمي، حصل يالاكورة على نسخة منه، إلى أن دراسة موقف اتحاد الكرة بشكل كامل سيتم بعد مباراة مصر ونيجيريا، مشدداً على احترامه لأحكام القضاء المصري.

وقال وزير الرياضة في بيانه: " سندرس الموقف من كافة الجوانب حفاظاً على كرة القدم المصرية من التجميد بسبب التدخل الحكومي، بالإضافة لضرورة احترام أحكام القضاء وتنفيذها ".

واختتم: " نحترم كافة أحكام القضاء ومن الضروري تنفيذها، لكن سنتمهل لما بعد المباراة من أجل دراسة الموقف بشكل كامل ".

وينتظر وزير الرياضة وصول الصيغة النهائية لحكم حل اتحاد الكرة، لعرضه على الشئون القانونية بالوزارة لدراسته، تمهيداً لإتخاذ القرار المناسب تجاه الأمر.