صرح جمال علام رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم بأنه لا ينوي اللجوء إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بعد قرار المحكمة الإدارية العليا بحل مجلس إدارة اتحاد الكرة.

وكان الثنائي هيرماس رضوان وماجدة الهلباوي قد تقدما بدعوى لحل مجلس إدارة اتحاد الكرة، بسبب أخطاء في اجراءات الانتخابات، مما تسبب في بطلانها وما ترتب عليها من آثار.

وقال علام في تصريحاته ليالاكورة أن اتحاد الكرة خلال الوقت الحالي لا يفكر سوى في مواجهة المنتخب المصري أمام نيجيريا، ولا يريد أي شيء يمكن أن يشتت الفريق.

وأوضح أنه سيناقش الأمر مع الشئون القانونية في اتحاد الكرة غدا أو الثلاثاء القادم من أجل التعرف على منطوق الحكم وإمكانية الرد عليه بالطرق القانونية.

وشدد علام على أنه في كل الأحوال لا يفكر اللجوء إلى الاتحاد الدولي حتى لا يعرض الكرة المصرية لخطر الإيقاف، لكن إذا كان هناك إمكانية للاستشكال على الحكم سنقوم بذلك.