تحركت طائرة المنتخب النيجيري متأخرة من ابوجا في طريقها إلى مصر لمواجهة المنتخب الوطني لحساب الجولة الرابعة من التصفيات المؤهلة لأمم افريقيا 2017 في الجابون.

وكان المنتخب المصري قد تمكن من التعادل في مباراة الجولة الثالثة مع النسور النيجيرية بهدف لكل فريق في المواجهة التي جرت في كادونا يوم الجمعة الماضية.

وتحدث يالاكورة مع سامسون سياسيا المدير الفني للمنتخب النيجيري في تمام الساعة الساعة الثانية ظهر اليوم الاثنين وأكد :" نحن سنغادر الأرض النيجيرية الآن".

وعلم يالاكورة من مصادره أن البعثة النيجيرية قامت بشراء كل التذاكر على احدى الطائرات اي أنهم لم ينطلقوا بطائرة خاصة كما حدث مع المنتخب المصري.

وكشفت مصادر أن نيجيريا لم تحصل على اذن بالدخول للأجواء المصرية حتى يوم أمس، واضافت المصادر أن السودان رفضت منحهم إذن للدخول للأجواء السودانية ايضا.

وأضاف المصدر أن اثيوبيا هي الأقرب للهبوط ومن ثم التحرك إلى القاهرة أو إلى برج العرب حيث أن هذا الأمر لم يتحدد بعد.

وكان من المفترض أن يكون المنتخب النيجيري في ملعب برج العرب اليوم الساعة السابعة لخوض مرانه الأساسي في موعد المباراة وفقا لبروتوكولات المباريات.

وكان نفس الأمر قد تكرر مع منتخب تشاد نوفمبر الماضي عندما وصلت البعثة متأخرة لمواجهة مصر.