"جرب تدرب" تقرير تفاعلي يقدمه موقع "يالاكورة" لزواره للاقتراب أكثر من كرة القدم والمباريات الكبرى التي ينتظرها الملايين بشغف قبل بدايتها بأيام وأسابيع وربما لشهور وسنوات، وهنا ستتاح الفرصة لك للقيام بتجربة مهمة التدريب لدقائق معدودة، يمكنك اختيار تشكيل فريقك وتحديد متطلباتك من المباراة.

وفي نهاية التقرير سيبدأ المحرر التجربة، على أن يتم  نشر اسم المدرب الذي نجحت خطته للمباراة وتطابقت مع الواقع في الحلقة المقبلة من التقرير.

قوة الدفع

في هذه المرة سيستفيد منتخب مصر من قوة دفع كبيرة تأتي من المدرجات التي من المتوقع أن تحتوي على أكثر من 40 ألف متفرج بعدما سمحت الجهات الأمنية بحضور 40 ألف مشجع لمؤازرة الفراعنة وأبدت مرونة في استقبل عدداً أكبر.

الفريق المصري سيلعب لأول مرة منذ فترة طويلة جداً أمام مدرجات ممتئلة بالمشجعين والمؤازرين وسيجد الفريق النيجيري نفسه في ملعب أكبر بحضور جماهير أكبر في الأسكندرية.

وهنا يأتي دور المدرب الذي سيكون عليه استغلال قوة الدفاع الهائلة القادمة من المدرجات خاصة مع بداية المباراة، فتسجيل هدف مبكر هنا سيكون أفضل استغلال لقوة الجماهير.

تغييرات

الفريق المصري لعب المباراة السابقة بتشكيل جاء فيه أحمد الشناوي حارساً، وطلبة وحجازي وربيعة وجابر في الدفاع، والسعيد والنني وإبراهيم صلاح في الوسط، وصلاح وتريزيجيه وكوكا في الهجوم.

لكن في مباراة الأسكندرية أعلن كوبر مسبقاً أنه سيجري عدة تعديلات في التشكيل وطريقة اللعب وهو الأمر الذي قد يبدو مجازفة إذا ما قرر كوبر الدفع بعدد أكبر من اللاعبين أصحاب الدور الهجومي.

وإذا كنت أنت المدرب للمنتخب المصري ما هي التغييرات التي ستجريها على فريق واجه نيجيريا منذ أيام قليلة؟ أم أنك ستلعب بنفس التشكيل حفاظاً على انسجام الفريق واستفادة من الخبرة التي حصل عليها اللاعبون في مواجهة النسور منذ أيام؟

جرب تدرب

والأن دورك لكي تقوم بتجربة تدريب منتخب مصر وتضع خطة وتشكيل المباراة وما الذي تريده وكيف يمكنك أن تحصل على ما تريده دون خسائر أو بأقل خسائر، وسيتم نشر الخطة الأنجح والأنسب والمطابقة للمباراة في الحلقة القادمة من "جرب تدرب".

القاريء الفائز في التجربة السابقة

لم ينجح أحد القراء في توقع التشكيل المناسب والطريقة التي لعب بها منتخب مصر أمام نيجيريا، وهذا بسبب أن التشكيل كان مفاجئاً من المدرب الأرجنتيني على عكس المتوقع، لكن القاريء باسم سعود كان صاحب التوقع الأقرب بعدما توقع التشكيل كاملاً باستثناء وجود طارق حامد بدلاً من إبراهيم صلاح.



للتواصل مع الكاتب عبر تويتر .. برجاء الضغط هنا