اعترف أندرياس كيبكه مدرب حراس مرمى المنتخب الألماني أن الصورة ليست واضحة بشأن الحارس الثاني خلف حارس المرمى الأول المتألق مانويل نوير في كاس الأمم الأوروبية (يورو 2016) التي تنطلق بفرنسا في يونيو المقبل.

وقال كيبكه في تصريحات نشرتها مجلة "كيكر" الرياضية الثلاثاء "لم نفعل ذلك (تحديد الحارس الثاني) وهو أمر ليس ضروريا لأن كل الحراس الآخرين يمكنهم التواجد على مقعد البدلاء. سنحدد فقط من يتمتع بأفضلية نسبية على الآخر ، وسيكون لدينا أكثر من حارس ثان."

وعلى يواخيم الوف لمدير الفني للمنتخب الألماني وكيبكه اختيار حارسين اثنين بخلاف نوير ضمن القائمة النهائية التي تخوض يورو 2016 التي تقام بين العاشر من يونيو والعاشر من يوليو.

وتضم قائمة المرشحين مارك-أندري تير شتيجن (برشلونة الاسباني) وبيرند لينو (باير ليفركوزن) وكيفن تراب (باريس سان جيرمان الفرنسي) ورون-روبرت زيلر (هانوفر) الذي شارك مع المنتخب المتوج بكأس العالم 2014 .

ولم يسبق لتراب أو لينو المشاركة مع المنتخب بينما يشارك زيلر في خامس مباراة دولية له عندما يلتي المنتخب نظيره الإيطالي وديا في وقت لاحق اليوم ، حيث يغيب نوير بسبب مشكلة في المعدة.

ووصف كيبكه وضع تير شتيجن مع برشلونة بأنه صعب لأنه يشارك فقط في مباريات الفريق بدوري أبطال أوروبا وكأس ملك أسبانيا ولا يشارك في الدوري الأسباني.