تلقى نادي برشلونة ضربة موجعة قبل المواجهة المرتقبة أمام ريال مدريد في الكلاسيكو السبت القادم، بعد إصابة مدافعه الفرنسي جيريمي ماتيو مع منتخب بلاده في المباراة الودية التي أقيمت أمس الثلاثاء أمام روسيا استعدادا ليورو 2016 والتي انتهت بفوز كبير لـ"البلوز" 4-2.

وكشفت تقارير اخبارية إسبانية نقلا عن أحد المصادر داخل المنتخب الفرنسي أن ماتيو يعاني من إصابة في غضروف الركبة اليمنى تعرض لها (ق53) بعد أقل من عشر دقائق من نزوله ملعب المباراة كبديل لرافائيل فاران.

ولم يتحدد بعد الفترة التي قد يغيب فيها الفرنسي الدولي (32 عاما) عن الملاعب، علما بأن البرسا بحاجة إليه في الفترة الحاسمة من الموسم، حيث ينتظر أن يخضع لفحوصات خلال الساعات القادمة لتحديد مدى إصابته، بحسب صحيفة (ماركا) الإسبانية.

ويعتمد مدرب البرسا، لويس إنريكي، على اللاعب الفرنسي في الكثير من المباريات، علما بأن دفاع الفريق الكتالوني يعد من أضعف خطوطه مقارنة بخطي الوسط والهجوم.

وينضم ماتيو بهذا للظهير الايسر، البرازيلي أدريانو، الذي سيغيب عن الملاعب لعشرة أيام لتعرضه لإصابة عضلية بسيطة في الفخذ الأيمن.

ويأمل برشلونة في الاقتراب أكثر من لقب الليجا بالفوز على غريمه الملكي، علما بأن الفريق الكتالوني ينفرد بالصدارة بفارق عشر نقاط عن الريال.