يعد الاسكتلندي ديفيد مويس، مدرب مانشستر يونايتد وإيفرتون الإنجليزيين وريال سوسييداد الإسباني السابق، من أبرز المرشحين لتولي قيادة أستون فيلا، بحسب مكاتب المراهنات البريطانية.

وكان مويس (52 عاما) قد أقيل في 9 نوفمبر 2015 من تدريب سوسييداد، ولم يقد أي فريق منذ ذلك الحين، وسيحمل على عاتقه حال الاتفاق مع أستون فيلا مسؤولية ضخمة متمثلة في إنقاذه من الهبوط للتشامبيونشيب، رغم كونه الأقرب لذلك قبل سبع جولات على ختام الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويحتل أستون فيلا، الذي اعلن الاثنين عن رحيل مدربه الفرنسي ريمي جارد بعد قضائه أربعة أشهر فقط بالنادي، المركز العشرين والاخير بجدول البريميير ليج برصيد 12 نقطة جمهعا من 3 انتصارات وسبع تعادلات.

ولايزال مويس، رغم عدم تحقيقه لانجازات كمدرب، واحد من الاسماء ذات السمعة الطيبة في بريطانيا، بعدما تألق لأكثر من عقد مع إيفرتون.

ويضع مكتب سكاي بيت للمراهنات المدرب الاسكتلندي بصفته الاوفر حظا لقيادة أستون فيلا، فيما يأتي خلفه الانجليزي نيجل بيرسون والايرلندي ميك مكارثي والمدرب الحالي لهال سيتي، ستيف بروس.

ومن الأسماء المترددة أيضا لتولي الفريق الكائن في برمنجهام كل من ستيف مكلارين واريك بلاك، مدرب الفريق المؤقت حاليا، وريان جيجز وبريندان رودجرز.