يحل الأهلي في الثامنة مساء اليوم الأحد ضيفاً على اتحاد الشرطة في المباراة التي تجمع الفريقين بملعب بتروسبورت في إطار الجولة 23 من الدوري الممتاز.

الهولندي مارتن يول المدير الفني للأهلي متصدر البطولة برصيد 47 نقطة، وبفارق 6 نقاط عن الزمالك أقرب منافسيه، يخشى انتفاضة فريق الشرطة الساعي للهروب من منطقة الهبوط، حيث يحتل المركز الثالث من أسفل جدول الترتيب برصيد 16 نقطة.

اللقاء يعد الأول للأهلي مع مدربه الجديد على ملعب بتروسبورت، الذي يشكو منه الفريق بصفة دائمة بدعوى صغر مساحته، حيث قاد يول القلعة الحمراء في 4مباريات، 2 من بينهم بملعب برج العرب، ولقاء بملعب الاسكندرية، وآخر بملعب ريكرياتيفو الأنجولي، حيث فاز في 3 لقاءات، ولم يتعادل سوى في أنجولا.

ويخشى الأهلي ثأر الفريق الذي خسر ذهابا بنتيجة 3-7، حيث قام الشرطة بتغيير مدربه فتحي مبروك والاستعانة بهاني رمزي، الذي قاده للفوز على انبي 3-1، والتعادل أمام المقاصة والحدود وسموحة، ولم يخسر سوى من المصري بهدف متأخر.

وتبدو مهمة الأهلي الذي استعاد حارسه شريف إكرامي، سهلة نسبية، بالرغم من بعض الغيابات في صفوفه لأسباب مختلفة، حيث شهدت قائمة المباراة استبعاد صالح جمعة وصبري رحيل للإصابة، بجانب ماليك ايفونا لعدم حضوره المران وتأخره في العودة، فضلا عن الرباعي محمد نجيب وأحمد حمدي وأحمد ربيع الشيخ وباسم علي.

ويضمن فوز الأهلي ابتعاده بصدارة المسابقة قبل الاستعداد للسفر إلى تنزانيا لمواجهة يانج أفريكانز في ذهاب دور الـ16 لبطولة دوري أبطال أفريقيا.