نفى اتحاد الكرة المصري ورود أي خطابات من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بشأن تجميد قيد صفقات النادي الأهلي.

وكانت أنباء ترددت عن صدور قرار من الفيفا بتجميد قيد الصفقات الجديدة للنادي الأهلي، بسبب عدم التزامه بسداد مستحقات مالية متأخرة للثنائي النيجيري بيتر ايبي، والبرازيلي هندريك.

وأوضح محمود الشامي عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة والمشرف على لجنة شئون اللاعبين ، أنه لم يصدر قراراً بوقف القيد للنادي الأهلي بسبب شكوى البرازيلي هيندريك، مضيفاً "اللاعب إشتكى الأهلي لدى الفيفا منذ أسبوع تقريبا، والشكوى مازلت محل مناقشة لأنه لاعب أجنبي وبالتالي الشكوى ليست طرف لجنة شئون اللاعبين باتحاد الكرة".

وتابع "لم يصلنا إخطار بعقوبة ضد الأهلي بسبب هيندريك أو وقف قيد كما ردد البعض خلال الساعات الماضية".

ويطالب البرازيلي هندريك بصرف 750 ألف دولار مستحقة الدفع علي الاهلي بحسب مستندات وتعاقد اللاعب مع النادي، بعدما استغنى عنه النادي مطلع الموسم الجاري لقيد صفقاته الجديدة.

كما يطالب النيجيري بيتر ايبي، بالحصول على 636 الف دولار بجانب 5% بسبب التأخر في سداد المستحقات، نظرا لكون اللاعب أرسل من خلال محاميه المصري نصر عزام إنذارا للأهلي بشأن تسديد المستحقات.

وكان الأهلي قد سبق وتعاقد مع النيجيري لمدة 3 مواسم في يناير 2015 قبل أن يرحل اللاعب بعد ذلك عن صفوف الفريق لينضم للإنتاج الحربي.

من جهته قال ثروت سويلم المدير التنفيذي لاتحاد الكرة في تصريحات لمراسل يالاكورة "لم يصل بعد أي خطاب من الفيفا بهذا الشأن، هذه الخطابات تمر على مكتبي فور وصولها وهو ما لم يحدث".

وأكد على نفس المعنى وليد العطار مدير لجنة شئون اللاعبين والمنوطة بتنفيذ مثل تلك القرارات.