قال قائد المنتخب البرازيلي السابق، ماركوس ايفانجليستا دي مورايس "كافو" إنه يعتبر مهاجم برشلونة الحالي ومواطنه، نيمار جونيور، اللاعب الأفضل في العالم والأهم في كرة القدم العالمية حاليا.

وصرح كافو في مقابلة مع "أكاديمية لوريوس" للتفوق الرياضي، أن نيمار (24 عاما) سيكون هو المرشح الأوفر للفوز بجائزة الكرة الذهبية عن 2016 والتي تمنح للاعب الأفضل في العالم، مبينا "نيمار وقته سيحين، لم يفز بالجائزة المرة السابقة لكن بنسبة كبيرة سيحصل عليها المرة القادمة، نيمار سيوسع الفارق بينه والبقية".

وعن الشائعات التي تتحدث عن رحيل نيمار عن صفوف برشلونة، قال كافو لاعب باو باولو وبالميراس وروما وميلان السابق، "آمل أن يستمر في برشلونة. فهو الفريق الذي يدعمه ويمنحه البنية التي تساعده على مواصلة التألق".

كما أكد البرازيلي المعتزل على أهمية الفوز بالميدالية الذهبية في منافسات كرة القدم بأوليمبياد ريو القادم، وتحدث عن الجدل المثار حول مشاركة نيمار من عدمه مع المنتخب الأوليمبي "أعتقد أنه ينبغي عليه المشاركة، نعم. إذا شارك سيكون بإمكاننا القدرة على الفوز بميدالية".

وعن الفريق المرشح للفوز بدوري الأبطال الأوروبي، قال كافو، المتأهل للنهائي في ثلاثة مونديالات، "برشلونة بدون شك سيفوز بدوري الأبطال".

أما فيما يتعلق بمرشحه للتتويج بأمم أوروبا القادمة في فرنسا، أوضح "ستكون هناك منافسة شرسة بين إيطاليا وإنجلترا وفرنسا".

وكشف كافو، العضو بلوريوس، أن المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، هو مرشحه للفوز بجائزة الأكاديمية هذا العام، والتي تعتبر "أوسكار الرياضة".