رغم العرض الباهت والفوز الهزيل 1 / صفر على بنفيكا ذهابا ، ما زال بايرن ميونيخ الألماني متفائلا بقدرته على العبور للمربع الذهبي في بطولة دوري أبطال أوروبا من خلال مباراة الإياب على ملعب الفريق البرتغالي يوم الأربعاء المقبل في ختام فعاليات دور الثمانية للبطولة.

وأخطأت التسديدة الأكروباتية للفرنسي فرانك ريبيري مرمى بنفيكا كما فشل اللاعب فيليب لام في اللحاق بالتمريرة القوية غير المتقنة من زميله البولندي روبرت ليفاندوفسكي في نهاية المباراة لينتهي اللقاء مساء أمس الثلاثاء بفوز هزيل 1 / صفر لبايرن على ضيفه بنفيكا.

ولكن بايرن ما زال متفائلا وواثقا في قدرته على حسم المواجهة تماما عبر مباراة الإياب والتأهل للمربع الذهبي.

ويطمح بايرن إلى الفوز بالثلاثية (دوري وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا) في الموسم الحالي الذي سيكون الأخير للفريق بقيادة مديره الفني الحالي الأسباني جوسيب جوارديولا الذي سيتولى تدريب مانشستر سيتي في الموسم المقبل.

وأحرز بايرن هدف المباراة الوحيد أمس بضربة رأس من التشيلي الدولي أرتورو فيدال ليصبح الفريق بحاجة إلى التعادل فقط في مباراة الإياب على ملعب بنفيكا يوم الأربعاء المقبل ليضمن مكانه في المربع الذهبي.

وشهدت المباراة أمس عددا قليلا للغاية من الفرص الحقيقية فيما خطف فيدال الأضواء بهدف الفوز وبالروح المعنوية العالية التي أظهرها في هذا اللقاء الذي افتقد للأداء الراقي المتوقع من أصحاب الأرض.

وفشل ريبيري في تكرار الهدف الرائع الذي سجله في شباك إنتراخت فرانكفورت يوم السبت الماضي عندما قاد بايرن للفوز 1 / صفر في الدوري الألماني(بوندسليجا) ولم يستطع تحويل الكرة بدقة نحو المرمى من خلال تسديدة أكروباتية أخرى في مباراة الأمس لتضيع فرصة جيدة لتعزيز النتيجة.

ولم يستطع ليفاندوفسكي في تمرير الكرة متقنة إلى لام الذي كان من السهل عليه استغلالها لوضع الكرة في المرمى الخالي من حارسه.

وذكرت مجلة "كيكر" الألمانية الرياضية ، على موقعها بالانترنت ، : "بايرن عمل من أجل الفوز" فيما أشارت وسائل إعلام وصحف أخرى إلى أنها كانت مباراة "رتيبة" .

وتساءلت صحيفة "بيلد" ، على موقعها بالانترنت ، : "هل فقد بايرن قوته الضاربة" مع اقتراب الموسم من نهايته.

ولجأ جوارديولا إلى خطة لعب متحفظة من أجل التصدي للتمريرات الطولية التي يعتمد عليها بنفيكا وكانت هذه الخطة سببا في ظهور فيدال بهذا الشكل الرائع من خلال دوره في مركز لاعب الوسط المدافع.

وقال جوارديولا : "أرتورو (فيدال) لاعب مهم للغاية.. يتمتع بشخصية رائعة وخبرة هائلة. أدى بشكل رائع على مدار الشهور الماضية".

وأوضح فيدال : "أشعر بسعادة طاغية. كنت مجهدا نسبيا بعد مباراتين دوليتين مع منتخب تشيلي ورحلة العودة الطويلة لأوروبا. ولكنني كنت على خير ما يرام في مباراة بنفيكا. بالطبع ، أشعر بالسعادة لأنني سجلت هدفا ولأن الفريق فاز في المباراة. الآن ، لدينا فرصة جيدة لبلوغ الدور التالي".

وأعرب لاعبو بايرن عن سعادتهم وارتياحهم للحفاظ على شباكهم نظيفة وهو ما يعطيهم أفضلية على المنافس البرتغالي في لقاء الإياب خاصة وأن بنفيكا سيفتقد جهود مهاجمه الخطير جوناس في مباراة الأربعاء المقبل بسبب الإيقاف نتيجة الإنذارات.

وقال النمساوي ديفيد آلابا مدافع بايرن : "حافظنا على نظافة شباكنا وكان هذا هو هدفنا. هدفقنا كان تحقيق الفوز. كان من الممكن بالتأكيد أن تصبح المواجهة أكثر سهولة إذا سجلنا هدفا ثانيا أو ثالثا".

ويتفق توماس مولر مهاجم بايرن مع هذا قائلا : "كان يتعين علينا تسجيل هدف آخر ولكننا نتقدم الآن 1 / صفر. إنها نتيجة جيدة على ملعبنا. لم نرغب في المجازفة بشكل كبير".

وأكد مانويل نيوير حارس مرمى بايرن ، والذي تصدى لأكثر من فرصة برتغالية ، على أهمية عدم استقبال شباك الفريق لأي أهداف في مباراة الأمس.

كما أبدى جوارديولا نفسه قناعته قائلا : "إنني على اقتناع تام لأنني أعرف قدرات منافسينا جيدا ولأن أدائنا في المباراة كان رائعا. كل التقدير لفريقي.. مباراة الإياب تكون حاسمة في دور الثمانية لدوري الأبطال. سنسافر إلى لشبونة بهدف الفوز في المباراة".