قال المدير الفني لريال مدريد، الفرنسي زيدن الدين زيدان، عقب خسارة فريقه بهدفين نظيفين مساء اليوم أمام مضيفه فولفسبورج الألماني في ذهاب الدور ربع النهائي لدوري الأبطال الأوروبي، أنهم يجب أن يتحلوا بالهدوء، وإدراك إمكانية العودة خلال مباراة الإياب الأسبوع المقبل على ملعب "سانتياجو برنابيو".

وقال زيزو خلال المؤتمر الصحفي عقب المباراة "ما يتوجب علينا فعله هو التحلي بالهدوء، لن أفقد عقلي وكذلك اللاعبون".

وأردف "نشعر بالألم لأن الخسارة دائما مؤلمة، ولكن الفرصة لا زالت سانحة لتغيير هذا الوضع. يمكننا العودة في النتيجة على ملعبنا سانتياجو برنابيو لأننا ريال مدريد".

وأرجع زيدان الهزيمة إلى أن الفريق لم يتمتع بالكثافة اللازمة، على عكس الفريق الألماني الذي استغل الفرص التي سنحت له خلال اللقاء "لم نبدأ بالكثافة اللازمة في مباراة بدوري الأبطال على عكس المنافس".

وأضاف بأن الفريق افتقد للحيوية في جميع الخطوط "افتقدنا للحيوية على مستوى جميع الخطوط، لاسيما في بداية اللقاء".

وعن التغييرات التي أجراها خلال اللقاء، بإشراك إيسكو على حساب لوكا مودريتش وخاميس رودريجيز على حساب توني كروس، بينما كان الأول اضطراريا بخروج كريم بنزيمة للإصابة ونزول خيسي رودريجيز، أقر المدرب الفرنسي أنها كانت بهدف تغيير نتيجة المباراة وإحداث الفارق ولكنها لم تؤتي بثمارها في النهاية.

وقال في هذا الصدد "كان يجب إجراء تغيرات من أجل إحداث الفارق، الأمر لا يتعلق بلاعب بعينه، ولكن في النهاية لم تؤتي هذه التغييرات بثمارها، لكن كان علينا المحاولة".

ومن المقرر إقامة مباراة العودة على ملعب سانتياجو برنابيو في 12 من الشهر الجاري.