أكد اللاعب أحمد سمير ظهير النادي الإسماعيلي والمعار له من نادي الزمالك، على أن أحمد مرتضى منصور عضو إدارة القلعة البيضاء هو من طلب انتقال رمضان صبحي جناح الأهلي لفريقه.

وأشار سمير في تصريحات لبرنامج السوبر عبر قناة سي بي سي، إلى أنه حاول تسهيل انتقال رمضان صبحي للزمالك، مشدداً على أن جناح الأهلي لم يكن على علم بإتصال أحمد مرتضى به بشأن الأمر.

وكان أحمد مرتضى منصور قد أكد في تصريحات سابقة صباح اليوم، الخميس، على أن رمضان صبحي طلب من قبل الانتقال للزمالك قبل عدة شهور ماضية، أثناء تواجده مع أحمد سمير في معسكر سابق للمنتخب الأولمبي. (طالع من هنا)

وعلق أحمد سمير على الأمر قائلاً: " علمت بعدم توثيق عقد رمضان صبحي مع الأهلي، وأبلغت مسؤولي الزمالك بذلك في محاولة لانتقاله إلى الفريق، فهو لاعب كبير وإضافة لأي ناد ".

وأكمل: " أبلغت مسؤولي الزمالك بالأمر ولم يكن رمضان على علم الأمر، واتصل بي أحمد أعضاء مجلس الإدارة وسألني إذا كان رمضان صبحي بجانبي، فأجبت بالإيجاب ".

وأوضح أحمد سمير أن تلك الواقعة حدثت أثناء معسكر المنتخب المصري الأولمبي، قبل خوض منافسات بطولة كأس أمم أفريقيا تحت 23 عام الأخيرة.

مضيفاً: " تحدث عضو إدارة الزمالك لرمضان، ولم استمع لما دار بينهما، وعلى ما يبدو أن اللاعب أبلغ مسؤولي الأهلي بالأمر، فقاموا بإرسال مندوب إلى معسكر المنتخب ".

واختتم أحمد سمير: " مندوب الأهلي حصل على توقيع رمضان صبحي على عقود جديدة وانتهى الأمر عند هذا الحد، وكل ما حدث كان دون علم حسام البدري المدير الفني للمنتخب الأولمبي وقتها ".