أعرب الفرنسي أرسين فينجر، المدير الفني لنادي أرسنال الإنجليزي، عن اقتناعه بما قاله لاعبه جاك ويلشير، الذي أشيع أنه تورط في مشادة مع أحد أفراد الشرطة خارج إحدى الملاهي الليلية في لندن مطلع الأسبوع الجاري، وأن الواقعة المذكورة تم تأويلها على نحو خاطئ.

وأظهرت الصور الفوتوغرافية ويشلير، الذي يخضع لفترة تأهيل من كسر في الساق، وهو يتحدث مع أحد أفراد الشرطة خارج الملهى الليلي في ساعة مبكرة من صباح الأحد الماضي.

واعترف فينجر أنه تحدث مع لاعب وسط ميدان فريقه حول الواقعة، ولكنه أصر في الوقت نفسه أن الموضوع سوف يتم معالجته داخليا.

وقال المدرب الفرنسي في تصريحات صحفية: "لقد تحدثت معه، يبدو أن الأمر خرج عن سياقه الصحيح قليلا، هذه الأمور نرغب في أن نناقشها داخليا بالطبع".

وأضاف: "لا أعرف ما حدث، قد تتعرض للاستفزاز، الأمر ليس سهلا عندما تكون معروفا، عندما تخرج إلى أي مكان فإنك تتعرض للاستفزاز عادة".

وتابع المدرب الفرنسي قائلا: "لم يكن هناك حصة تدريبية في اليوم التالي، كان يوم عطلة بالنسبة له وأنا أقبل بخروج اللاعبين في بعض الأوقات عندما يكون هناك عطلة في اليوم التالي".

ولم يظهر ويشلير24/ عاما/ مع أرسنال هذا الموسم في أي مباراة، إثر تعرضه لكسر في الساق في يوليو 2015، حيث كانت تلك الإصابة هي الأخيرة في سجل إصاباته الطويل.