أثار المشهد التمثيلي، الذي جاء به اللاعب البرازيلي مارسيلو، الظهير الأيمن لريال مدريد الأسباني، غضب ديتير هيكينج، المدير الفني لفولفسبورج الألماني، الذي انتقد سلوك اللاعب، رغم سعادته بالفوز على النادي الملكي 2 / صفر الأربعاء في ذهاب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا.

وتحدث هيكينج عن مشادته اللفظية مع الظهير الأيمن لريال مدريد قائلا: "لقد قلت له أن يترك دور الممثل".

وقام مارسيلو في الدقيقة 67 من مباراة الأمس، بركل اللاعب ماكسيميليان أرنولد بكاحل القدم، قبل أن يلتقط الكرة محاولا توجيه ضربة جديدة للاعب الألماني في بطنه بالرأس.

وحاول اللاعب الألماني تفادي الضربة بذراعه فاحتك بوجه مارسيلو الذي وقع على الأرض بشكل مسرحي واضعا يده على وجهه مدعيا الإصابة.

وانتهى هذا المشهد بمشادة جمعت العديد من لاعبي الفريقين، تبعه ظهور البطاقة الصفراء في مواجهة أرنولد من فولفسبورج وجاريث بيل من ريال مدريد، فيما نجا مارسيلو من هذا المصير.

وأضاف هيكينج: "هذا بالفعل يثير حنقي، إذا نظرنا إلى المشهد بدقة سنجد أن أرنولد نال بطاقة صفراء لا يستحقها".