أكد محمد أبو السعود رئيس مجلس إدارة النادي الإسماعيلي، على أن اللاعب شوقي السعيد مدافع الفريق طلب مبالغ مالية كبيرة من أجل تجديد تعاقده مع الدراويش.

وأشار أبو السعود في تصريحات عبر قناة أون تي في، إلى ضرورة خضوع شوقي السعيد للتحقيق قبل الانتظام في التدريبات، نافياً حديث اللاعب عن وجود اتصالات بينه وبين مسؤولي نادي سموحة.

وكان شوقي السعيد قد أكد في تصريحات سابقة، على وجود إتصالاً بينه وبين فرج عامر رئيس نادي سموحة، حيث طلب خلاله الأخير انتقال اللاعب إلى صفوف ناديه.

وعلق أبو السعود على الأمر قائلاً: " تحدثت مع فرج عامر وأبلغني بعدم صحة الأمر، وأكد لي على عدم إتصاله باللاعب في الفترة الأخيرة ".

وأكمل: " شوقي السعيد طلب مبالغ تعجيزية من أجل تجديد تعاقده مع الإسماعيلي، اللاعب يطلب التجديد لموسم واحد مقابل مليوني و200 ألف جنية ".

واختتم أبو السعود: " أرحب بعودة اللاعب إلى تدريبات الإسماعيلي، لكن بشرط خضوعه للتحقيق أولاً وتوقيع الغرامة المناسبة عليه ".