أفلت نادي أرسنال من الهزيمة أمام وستهام يونايتد، في المباراة التي جمعت بين الفريقين عصر اليوم، السبت، وانتهت بالتعادل الإيجابي بثلاثة أهداف لكل فريق في الدوري الإنجليزي.

وحل أرسنال ضيفاً على وستهام في إطار مباريات الجولة 33 من الدوري الإنجليزي الممتاز "البريميرليج" ليحافظ على حظوظه في الوصول لوصافة جدول ترتيب المسابقة.

وبهذا التعادل يكون رصيد أرسنال قد ارتفع إلى 59 نقطة بعدما خاض 32 ليحتل المركز الثالث، خلف توتنهام الوصيف بفارق ثلاث نقاط، بينما أصبح رصيد وستهام 52 في المرتبة السادسة.

الشوط الأول

نجح أرسنال في تحقيق أفضل بداية له خلال المباراة، بعدما استحوذ على الكرة بشكل كامل، حيث سيطر لاعبوه على منطقة وسط الملعب مع الضغط على دفاع وستهام.

ونجح مسعود أوزيل في تسجيل الهدف الأول لأرسنال في الدقيقة 18 من عمر الشوط الأول، بعد إنفراد تام بالمرمى، لينجح في إيداع الكرة داخل الشباك بسهولة.

واستمرت سيطرة أرسنال على اللعب حيث تناقل لاعبوه الكرة بسهولة في وسط الملعب، إلى أن نجح أليكسيس سانشيز في تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 35.

وقدم محمد النني أداءً مميزاً في الشوط الأول من المباراة حيث تقدم نحو منطقة جزاء وستهام في أكثر من مناسبة، قبل أن يساهم بتمريراته في اقتحام زملاءه لدفاع الهامرز.

إلا أن الدقيقة 44 جاءت بالخبر السعيد لوستهام عن طريق لاعبه أندي كارول، الذي استطاع أن يسجل هدف تقليص الفارق عن طريق كرة رأسية سكنت شباك أوسبينا.

وفي الدقيقة 45، نجح كارول في تسجيل هدف التعادل لوستهام بعد ركلة مقصية قوية من داخل منطقة الجزاء، ليعود بالمباراة إلى نقطة الصفر مجدداً قبل بداية الشوط الثاني.

الشوط الثاني

بدأ وستهام النصف الثاني من المباراة ضاغطاً بقوة من أجل تسجيل الهدف الثاني، وهو ما حدث بالفعل في الدقيقة 52 عن طريق أندي كارول الذي سجل الهاتريك الأول له في الموسم الجاري.

وأراد فينجر أن يدرك هدف التعادل سريعاً في ظل استمرار وستهام في ضغطه على أرسنال، ليدفع بأرون رامسي بدلاً من فرانسيس كوكولين في الدقيقة 61 من اللقاء.

وخرج محمد النني من ملعب المباراة في الدقيقة 68 من المواجهة ليحل أوليفير جيرو بدلاً منه، قبل أن يأتي هدف التعادل لأرسنال في الدقيقة 70 عن طريق لوران كوسيليني.

وفتح أرسنال خطوطه في الدقائق المتبقية بعد المباراة هدفاً في تسجيل الهدف الرابع من أجل اقتناص الفوز، في الوقت الذي اعتمد فيه وستهام على الهجمات المرتدة.

ونجح أوسبينا في إنقاذ مرماه في أكثر من مناسبة بعد تصويبات عديدة من مهاجمي وستهام، في الوقت الذي انتهت فيه جميع هجمات أرسنال عند دفاعات الهامرز.

لمشاهدة أهداف المباراة.. اضغط هنا