وصفت الصحافة الأسبانية اليوم الأربعاء اللاعب البرتغالي كريستيانور رونالدو بـ "البطل"، الذي أعاد ريال مدريد إلى أجواء المنافسة في بطولة دوري أبطال أوروبا، وأشارت إلى أن نجم النادي الملكي أصاب الجماهير في ملعب سانتياجو بيرنابيو بالجنون بفضل أهدافه الثلاثة "هاتريك" في مرمى فولفسبورج الألماني.

وقالت صحيفة "ماركا" الأسبانية بعد فوز الفريق المدريدي 3 / صفر على ضيفه فولفسبورج أمس الثلاثاء في إياب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا: "كريستيانو رونالدو كان بطل العودة، لقد تفوق النجم البرتغالي على جميع أقرانه".

وأضافت صحيفة "آس" في عنوان لها: "كريستيانو رونالدو لقد بلغت عنان السماء"، وتابعت: "ثلاثة أهداف للاعب عملاق صاحب قدرة وفنيات وموهبة، لقد كان رمزا بالنسبة للجماهير، رمزا أخلاقيا وكرويا في الملعب، يركض ويبالغ في التفاني ويصوب ويسجل".

ووصفت صحيفة "الموندو" المهاجم البرتغالي بـ "خوان الذي لا يعرف الخوف في ريال مدريد"، في إشارة إلى الشخصية الروائية الأسطورية لأحد الأفراد الذي لا يعرف الخوف وقام بعدة مغامرات ليتعرف على هذا الشعور الغريب عليه.

فيما قالت صحيفة "الباييس" أن مهاجم ريال مدريد ليس له حدود.

ومن جانبها، أشارت صحيفة "موندو ديبورتيفو" إلى أن رنالدو أخرج ريال مدريد من المستنقع وأن أهدافه الثلاثة كانت حاسمة.

ونجح ريال مدريد أمس الثلاثاء في التغلب على فولفسبورج بثلاثية نظيفة في إياب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا، ليعوض إخفاقه في مباراة الذهاب، التي خسرها بنتيجة 2 / صفر.