أكد رئيس نادي نابولي الإيطالي أوريليو دي لورينتيس، اليوم أنه لم "يتلق عروضا" من أجل بيع لاعبه الأرجنتيني، جونزالو إيجواين، مشيرا إلى أنه "في جميع الأحوال هناك شرط جزائي".

وصرح دي لورينتيس "لم أتلق عروضا من أجل إيجواين. في جميع الأحوال هناك شرط جزائي. إذا تلقينا عروضا سننظر فيها ولكن بحسب انتهاء البطولة لأن اللاعبين لديهم طموح بالمشاركة في بطولة دوري الأبطال الأوروبي".

وتجنب رئيس نابولي الحديث عن عقوبة الإيقاف لأربع مباريات التي تم توقيعها بحق مهاجم الفريق على خلفية طرده أثناء مواجهة أودينيزي في الدوري المحلي.

وأكد "قررنا عدم التحدث عن هذا الأمر للصحافة احتراما لقرار المحكمة. لذا لن يكون لدي أي نية لكسر الالتزام بالصمت والتحدث عن هذه الأمور".

وأشار خلال تصريحاته إلى مخططات نابولي لإستضافة "عدد من المباريات الودية أمام فرق هامة"، ودعا إلى مراعاة "اهتمامات الأندية التي تستثمر مواردها في اللاعبين".

واوضح "للأسف يولى الاهتمام بصورة أكبر إلى المنتخبات في ضوء بطولات مثل كأس الأمم الأوروبية وكوبا أمريكا عن معسكرات الأندية. تدهس بالأقدام اهتمامات الأندية التي تضع استثماراتها في اللاعبين".